إيران تأمل بتطبيق "اتفاق النووي" نهاية الشهر المقبل

تم نشره في الاثنين 30 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 صباحاً

طهران - أعرب كبير المفاوضين الإيرانيين عباس عراقجي أمس عن أمله في ان تتمكن طهران والقوى الكبرى من تطبيق اتفاق جنيف حول ملفها النووي بحلول نهاية كانون الثاني(يناير) المقبل، رغم اعترافه بان المناقشات التقنية كانت بطيئة.

وكان عراقجي أكد الجمعة ان المفاوضات التقنية بين خبراء إيرانيين ودول مجموعة خمسة زائد واحد (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين والمانيا) ستستأنف اليوم في جنيف، مشيرا الى ان الهدف من هذه المفاوضات هو "تحديد اجراءات تطبيق الاتفاق" المبرم في 24 تشرين الثاني(نوفمبر) بين إيران والدول الكبرى.
وقال عراقجي وهو ايضا نائب وزير الخارجية أمس في تصريحات نقلتها وكالة انباء مهر الايرانية "اذا كانت المفاوضات التقنية ناجحة، سيتم تحديد موعد (لتنفيذ الاتفاق)، وهذا في رأيي، يمكن ان يكون بحول نهاية كانون الثاني(يناير)" المقبل.
وينص اتفاق 24 تشرين الثاني(نوفمبر) على عدم فرض عقوبات جديدة على إيران خلال فترة مرحلية من ستة اشهر وافقت إيران على ان تجمد خلالها تطوير برنامجها النووي.-(ا ف ب)

التعليق