بلدية جرش تقترض مجددا مليون دينار لتسديد استملاكات مجمع القيروان

تم نشره في الاثنين 30 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 صباحاً

صابرين الطعيمات

جرش – حصلت بلدية جرش الكبرى الأسبوع الماضي على قرض آخر من بنك تنمية المدن والقرى لدفع قيمة استملاكات أراضي مجمع القيروان الجديد بقيمة مليون و100 ألف دينار، وفق رئيسها الدكتور علي قوقزة.
وأكد قوقزة أن قيمة هذا القرض ستضيف أعباء مالية جديدة على البلدية، غير أنها مضطرة لدفع كامل المبلغ بعد رفض كافة الجهات الحكومية مساعدتها في تحمل جزء من قيمة تكاليف استملاكات المجمع الجديد والتي تقدر بنحو 2 مليون  و700 ألف دينار.
وبين أن عدم دفع قيمة الاستملاكات من شأنه وضع ممتلكات البلدية تحت امكانية الحجز عليها، لاسيما وأن أصحاب الأراضي حصلوا على قرارات قضائية قطعية  بقيمة أراضيهم والتي ارتفعت من مليون وربع إلى ضعفي هذا المبلغ، ما حمل البلدية أعباء مادية إضافية. وقال قوقزة إن البلدية حصلت على قرض من بنك تنمية المدن والقرى بقيمة مليون وربع دينار لغاية استملاك أراضي المجمع، غير أن أصحاب الأراضي رفعوا قضايا على البلدية ما زاد من قيمة الاستملاكات الى الضعفين، وحصلوا على قرارات قضائية وقطعية بالصرف، وقد تم الحصول على قرض آخر قبل نحو أسبوع لتغطية قيمة الاستملاكات لتكون بذلك البلدية قد اقترضت 2.5 مليون دينار من بنك تنمية المدن والقرى، فضلا عن تغطيتها باقي العجز من صندوق البلدية ومواردها الخاصة.
وأضاف أن البلدية اضطرت إلى دفع جزء من القيمة وتأجيل نصف القيم الأخرى بالاتفاق مع أصحاب الأراضي لحين الحصول على قرض جديد يغطي كافة المبلغ،
وأوضح قوقزة أن المشروع سيكون ذا جدوى اقتصادية تغطي تكاليفه كاملة في غضون عدة سنوات، وقد قامت وزارة النقل بزيادة عدد مخازن المجمع وتم السماح  للبلدية ببناء طابق إضافي على المخازن والاستفادة من عوائدها وسيكون المجمع من المشاريع الاستثمارية والخدمية ذات الجدوى الاقتصادية المرتفعة.
وأكد أنه لن يسمح بالحجز على ممتلكات بلدية جرش الحيوية والرئيسية تحت أي ظرف، وفي حال لم يتم الموافقة على القرض ستضطر البلدية لتسديد جزء من قيمة الاستملاكات من مواردها وتحصيل الديون المترتبة على المواطنين والتجار.

sabreen.toaimat@alghad.jo

التعليق