أبرز الإخفاقات الرياضية

تم نشره في الخميس 26 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • مدرب تشلسي مورينيو - (ا ف ب)

القاهرة - فيما يلي أبرز عشرة إخفاقات رياضية خلال العام 2013:
1 - روري مكيلروي (جولف):
أنهى لاعب ايرلندا الشمالية عام 2012 في صدارة التصنيف العالمي بعد فوزه ببطولة كبرى للمرة الثانية وإحراز لقب بطولة الولايات المتحدة لكن المتسابق البالغ عمره 24 عاما تراجع بشكل حاد هذا العام في ظل وجود معدات جديدة وارتباطه بعلاقة مع لاعبة التنس الدنمركية كارولين وزنياكي. ويحتل مكيلروي حاليا المركز السادس في التصنيف العالمي وتذوق أخيرا طعم الفوز عندما أحرز لقب بطولة استراليا المفتوحة خلال الشهر الحالي.
2 - فورمولا 1 (سيارات):
أحرز سيباستيان فيتل لقب بطولة العالم للمرة الرابعة على التوالي بعد فوزه بآخر تسعة سباقات في العام لكن بالنسبة لمعظم الجماهير كان ذلك محبطا في ظل غياب المنافسة وهيمنة السائق الالماني على التجارب والسباقات مع فريقه رد بول.
3 - برادلي ويجينز (دراجات):
بعدما أصبح اول بريطاني يحرز لقب سباق فرنسا للدراجات ثم فوزه بميدالية ذهبية في اولمبياد لندن في العام الماضي لم يكن بوسع ويجينز أن يكون عند مستوى التوقعات في 2013.
ولم يشارك مع فريق سكاي في سباق فرنسا هذا العام وقرر المشاركة في سباق ايطاليا لكنه اضطر بسبب الاصطدامات ومعاناته من مرض صدري إلى الانسحاب المبكر واكتفى بالفوز بسباق بريطانيا في ايلول (سبتمبر).
4 - روجيه فيدرر (تنس):
عانى كثيرا بعدما أصبح أفضل لاعب تنس على الإطلاق من حيث الانجازات. ورغم أن فيدرر (32 عاما) يبقى من اللاعبين المخضرمين فإنه تراجع بشكل كبير في العام الحالي بعد فوزه ببطولة ويمبلدون 2012 وتقدمه إلى المركز الثاني في التصنيف العالمي. وهذا العام أحرز فيدرر لقبا وحيدا فقط وأخفق في الوصول إلى نهائي احدى البطولات الأربع الكبرى لأول مرة منذ 2002 وتراجع إلى المركز السادس في التصنيف العالمي.
5 - مانشستر سيتي (كرة قدم):
قدم الفريق صاحب الإنفاق الضخم عروضا ضعيفة للدفاع عن لقب الدوري الانجليزي وأنهى الموسم متأخرا بفارق 11 نقطة خلف مانشستر يونايتد البطل بسبب نتائجه الضعيفة خارج أرضه. وخرج سيتي مبكرا من دوري أبطال اوروبا وخسر نهائي كأس الاتحاد الانجليزي أمام ويجان اثليتيك ورحل مدربه روبرتو مانشيني.
6 - جوزيه مورينيو (كرة قدم):
تراجع مورينيو الذي يصف نفسه بأنه "الاستثنائي" بعدما قدم مع ريال مدريد ما وصفه بأنه "أسوأ موسم خلال مشواري". وعانى مورينيو من توتر علاقته بمجموعة من اللاعبين البارزين وإخفاقه في قيادة النادي للفوز بلقبه الاوروبي العاشر.
وبعد فوز برشلونة بلقب الدوري وخسارة ريال أمام جاره اتليتيكو مدريد في نهائي كأس الملك رحل مورينيو عن منصبه بالتراضي مع ناديه وعاد إلى لندن لتدريب تشيلسي.
7 - بيتسبرج بنجوينز (هوكي جليد):
هيمن بيتسبرج على منافسات القسم الشرقي وفاز 36 مرة في 48 مباراة بتشكيلة قوية تضم سيدني كروسبي ويفجيني مالكين وكريس ليتانج وبات على أعتاب الوصول إلى نهائي المسابقة لكنه تراجع بشكل مفاجيء بعد ذلك وخسر أربع مباريات متتالية أمام بوسطن بروينز صاحب المركز الرابع في القسم الشرقي وأخفق في التقدم.
8 - دوايت هاوارد (كرة سلة):
كان من أبرز لاعبي اورلاندو ماجيك على مدار ثمانية مواسم وكان من المنتظر تألقه عند انتقاله إلى لوس انجليس ليكرز لكنه أخفق في الانسجام مع زملائه خاصة كوبي برايانت وتراجع مستواه طوال الموسم قبل أن يرحل وينتقل إلى هيوستون روكيتس.
9 - البرت بوجولز (بيسبول):
انتقل اللاعب البالغ عمره 33 عاما من سانت لويس كاردينالز في 2011 إلى لوس انجليس انجلز مقابل 254 مليون دولار وكانت الآمال المعقودة عليه كبيرة لكن بعد بداية جيدة في 2012 تراجع مستواه حتى أصيب في قدمه في اب (اغسطس) الماضي وانتهى موسمه.
10 - مكلارين (سيارات):
شعر البعض أن لويس هاميلتون ارتكب خطأ عندما رحل عن مكلارين في نهاية 2012 من أجل الانضمام لمرسيدس بعد فوز الفريق بخمسة سباقات لكن يبدو أن قرار السائق البريطاني كان صحيحا بعدما عانى فريقه السابق في العام الجديد.
وأحرز مكلارين 122 نقطة فقط طوال الموسم وتراجع إلى المركز الخامس في ترتيب بطولة العالم للصانعين. وكانت أفضل نتيجة للفريق طوال الموسم عندما احتل جنسون باتون المركز الرابع في السباق الختامي للموسم بينما أخفق بديل هاميلتون سيرجيو بيريز في التألق وسيستبدله الفريق بكيفن ماجنوسن في 2014.- (رويترز)

التعليق