كأس العالم للأندية

لا شيء تقريبا يمكن أن يمنع بايرن عن التتويج

تم نشره في الثلاثاء 10 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • فريق إنتر ميلان على منصة التتويج العام 2010 - (أرشيفية)

مدن - سيكون بايرن ميونيخ الألماني ضمن سبعة فرق تتنافس على انتزاع كأس العالم للأندية لكرة القدم عندما تنطلق المسابقة يوم غد الأربعاء لكن في الواقع أي نتيجة غير فوز بطل أوروبا باللقب ستكون مفاجأة.

وأحرز بايرن ثلاثية استثنائية من الألقاب في الموسم الماضي عندما جمع بين دوري أبطال أوروبا والدوري الألماني وكأس المانيا كما فاز في مطلع الموسم الحالي بكأس السوبر الأوروبية.
وتبدو الفرصة سانحة أمام بايرن لإحراز اللقب الخامس في 2013 خاصة في ظل التفاوت الكبير في المستوى مع باقي الأندية المشاركة بما فيها اتليتيكو مينيرو البرازيلي بطل أميركا الجنوبية، ويبدأ بايرن مشواره من الدور نصف النهائي في 17 كانون الأول (ديسمبر) بملاقاة الأهلي المصري بطل افريقيا أو غوانغتشو ايفرغراند الصيني بطل اسيا.
ورغم أن بايرن بدأ الموسم مع مدربه الاسباني الجديد بيب غوارديولا بخسارة كأس السوبر الألمانية والفوز في بعض مباريات الدوري دون إقناع لكن ذلك لم يستمر طويلا وارتفع مستوى الفريق بشكل تدريجي حتى أنه يقدم حاليا عروضا تفوق ما كان يفعله مع المدرب يوب هاينكيس.
ويدرك بايرن مدى قوته وقال المهاجم توماس مولر “نعرف أن هناك أندية تشارك من كل القارات وربما يختلف أسلوبها عما اعتدنا عليه في اوروبا.. فريقنا مرشح لإحراز اللقب لكننا نحتاج إلى إثبات ذلك أولا”.
ولم يغب بطل أوروبا عن نهائي كأس العالم منذ 2004 وفي كل مرة كان يلتقي مع بطل أميركا الجنوبية باستثناء مرة واحدة منذ ثلاث سنوات ولذلك فإنه من المتوقع أن يلعب بايرن مع فريق رونالدينيو في المباراة النهائية للمسابقة يوم 21 كانون الأول (ديسمبر) الحالي.
وردا على سؤال حول ملاقاة اتليتيكو مينيرو في النهائي قال مولر: “من الرائع دائما الحديث عن النهائي ومن الجيد جدا مقابلة فريق برازيلي أيضا. يمكننا أن نستخدم ذلك في الاستعداد للصيف المقبل (كأس العالم)”.
وتبدو تشكيلة بايرن مكتملة في كافة المراكز بداية من حراسة المرمى وحتى خط الهجوم كما يملك الفريق العديد من البدلاء الممتازين.
ورغم الغياب المنتظر للجناح الهولندي الخطير اريين روبن - صاحب هدف الفوز باللقب الاوروبي الموسم الماضي - بسبب الإصابة إلا أن الفريق قدم بدونه عروضا قوية.
وحتى قبل إصابة روبن غاب الفرنسي فرانك ريبري المرشح للفوز بجائزة أفضل لاعب في العالم لفترة من الوقت بسبب الإصابة ولم يظهر على الفريق أي تأثر بغياب أي لاعب أو كذلك بغياب لاعب الوسط المؤثر باستيان شفاينشتايغر.
وعلى الصعيد القاري يبدو بايرن مرشحا للاحتفاظ باللقب بعدما بدأ مشواره بخمسة انتصارات متتالية ليصبح الفريق الوحيد الذي يحقق ذلك خلال الموسم الحالي ليضمن مبكرا التأهل لدور الستة عشر.
وفي مسابقة الدوري المحلي حقق بايرن فوزا كبيرا في الجولة الماضية بنتيجة 7-0 رغم أنه كان يلعب في ضيافة فيردر بريمن ليعزز سجله الخالي من الهزيمة 40 مباراة متتالية في الدوري كما أنه عادل رقمه القياسي بخوض 26 مباراة متتالية خارج أرضه دون هزيمة.
وفي آخر أربع مباريات في الدوري سجل بايرن 15 هدفا ولم يستقبل أي هدف وخرج بالفوز في هذه المواجهات ومنها الفوز 3-0 على مضيفه بروسيا دورتموند وصيف بطل المانيا وأوروبا ليصبح الفريق البافاري المرشح للاحتفاظ باللقب المحلي أيضا.
وبدأ ماريو غوتزه لاعب دورتموند السابق في ترك بصمته في موسمه الأول مع بايرن بعد تعافيه من الإصابة وأصبح من العناصر المؤثرة في خط الوسط إضافة إلى قدرته على تسجيل الأهداف مثل مولر والهداف الكرواتي ماريو ماندزوكيتش.
حقائق عن بايرن ميونيخ
المدرب: الاسباني بيب غوارديولا
طريقة التأهل: الفوز بدوري أبطال اوروبا
مشوار الفوز باللقب الأوروبي: خاض 13 مباراة وفاز عشر مرات وتعادل مرة واحدة وخسر مرتين وأحرز 31 هدفا ودخل مرماه 11 هدفا.
هداف الفريق في دوري الأبطال: توماس مولر برصيد ثمانية أهداف
لم يشارك في بطولة كأس العالم بنظامها الجديد من قبل
الألقاب المحلية: الدوري الألماني 23 مرة وكأس المانيا 16 مرة وكأس رابطة الدوري الالماني ست مرات وكأس السوبر خمس مرات
الألقاب القارية: بطولة اوروبا خمس مرات وكأس اوروبا للأندية ابطال الكؤوس مرة واحد وكأس الاتحاد الاوروبي مرة واحد وكأس السوبر الأوروبية مرة واحد
سنة التأسيس: 1900  - (رويترز)

التعليق