الغور الشمالي: عودة الهدوء لبلدة القليعات بعد مقتل شاب

تم نشره في الأحد 8 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 صباحاً

 علا عبد اللطيف

الغور الشمالي - عاد الهدوء الحذر لبلدة قليعات في لواء الغور الشمالي، بعد أن شهدت أول من أمس أعمال شغب تخللها حرق منازل، احتجاجا على وفاة شاب عشريني متأثرا بإصابته بعيار ناري أطلقه عليه صديقه، بحسب مصدر أمني من مديرية شرطة غرب إربد.
وأفاد المصدر أن ملاسنة وقعت بين المجني عليه والجاني أقدم الأخير خلالها على إطلاق عيار ناري أصاب الآخر، فيما تم إسعافه الى مستشفى معاذ بن جبل في منطقة الشونة الشمالية، وبعد معاينة الطبيب أفاد أن الشاب فارق الحياة إثر تعرضه لنزيف حاد.
وأكد أن أعمال الحرق التي تعرضت لها المنازل لم تسفر عن أي إصابات في الأرواح واقتصرت على خسائر مادية تعود ملكيتها لأقارب الجاني.

التعليق