كاتي بيري تضع شعبيتها على "تويتر" في خدمة "يونيسف"

تم نشره في الخميس 5 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • النجمة كاتي بيري - (أ ف ب)

نيويورك- تريد نجمة البوب الاميركية كاتي بيري وضع شعبيتها الواسعة عبر تويتر في تصرف الامم المتحدة للمساعدة على مكافحة العنف الذي يطال الاطفال او الكوارث الطبيعية.
واصبحت المغنية البالغة 29 عاما أول من أمس سفيرة اليونيسف للنوايا الحسنة. واوضحت النجمة بهذه المناسبة "لدي اكبر عدد من المتتبعين (..) عدد كبير من الناس يتابعون اخباري عبر تويتر. عندما تقع ازمة يمكني توجيه نداء اليهم".
واصبحت كاتي بيري اخيرا الشخصية التي لديها اكبر عدد من المتتبعين عبر تويتر مع نحو 48 مليون شخص على شبكة التواصل الاجتماعي هذه.
واوضحت "هناك تغير بين الاجيال عائد الى التكنولوجيا التي تسمح بان يكون الشخص موصولا على الدوام ورؤية ما يحدث فورا ولم يعد ممكنا اخفاء اي شيء".
وقالت انها تحافظ على صدقيتها مع متتبعيها "لاني لا أسعى الى بيعهم شيئا على الدوام. أظن انهم يهتمون لشخصيتي ويحبون ان انشر اشرطة فيديو وان اتواصل واتحاور معهم".
واكدت انها لن تتخلى عن اسلوبها في اطار دورها الجديد موضحة "لا افرض رقابة ذاتية على نفسي في حياتي اليومية اعرف ما هو مناسب (..) وانا اختار بنفسي ما اريد ان اتشارك به مع الاخرين".
وقد اقنعتها رحلة الى مدغشقر في نيسان (ابريل) الماضي بان تحذو حذو لاعب كرة القدم ديفيد بيكهام او النجم الصيني جاكي شان والانضمام الى يونيسف. وقالت انها تنوي في العام 2014 زيارة البيرو وهايتي والفيلبين.-(ا ف ب)

التعليق