أول أردني ينتقل لنزالات المحترفين في فنون القتال MMA

"جراح" يصنع التاريخ مع عودة "كايج ووريورز" إلى عمان

تم نشره في الأحد 1 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • جراح حسين السيلاوي أثناء عملية الميزان لبطولة كايج ووريورز الأخيرة في عمان - (من المصدر)

عمان-الغد- يتقدم صفوف الأبطال الأردنيين في عالم فنون القتال المتنوع MMA واحد من ألمع الشباب الموهوبين، والذي سيكون بلا شك من أكبر نجوم هذه الرياضة المحترفة، اعتبارا من الشهر المقبل عندما تستضيف العاصمة الأردنية عمان بطولة كايج ووريورز العالمية بنسختها الـ61، حيث سيشارك البطل ضمن بطاقة قتال المحترفين وليس الهواة كما كان في مرات سابقة.
وبسجل خال من الهزيمة شق جراح حسين السيلاوي طريقه في بطولات كايج ووريورز مسجلا 5 انتصارات متتالية ليفرض نفسه على الجميع، ويصعد إلى نزالات المحترفين والتي ستشهدها صالة الملك عبد الله الثاني الجديدة للملاكمة في مدينة الحسين للشباب مساء الجمعة 13 كانون الأول (ديسمبر) الحالي.
وتستضيف عمان للمرة السادسة في 3 سنوات بطولة كايج ووريورز، حيث كانت المرة الأولى في حزيران (يونيو) من العام 2011، وقد حققت البطولة في كل مرة نجاحا فنيا وجماهيريا يفوق التوقعات، حتى بلغ هذا النجاح ذروته في بطولة فايت نايت الأخيرة والتي أقيمت في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي في نفس الصالة.
ويسير جراح السيلاوي وفقا لمراقبين في اتحاد كايج ووريورز على خطى كونور ماكغريغور وليو سانتوس اللذين بلغا قمة المجد بانضمامهما إلى اتحاد UFC، مؤكدين أن هذه الموهبة الأردنية الشابة تحث الخطى نحو الذهاب إلى الأعلى ووضع اسم الأردن في مكان ظاهر على خريطة هذه الرياضة العالمية.
ووفقا لبطاقة القتال الاحترافية المنتظر الإعلان بشكل رسمي عنها فإن الخصم الأول الذي سيواجهه جراح حسين في انطلاق مشواره نحو القمة هو بطل وزن الوسط في المملكة المتحدة جيمس الغور، وهو لاعب شرس وصغير السن أيضا ويملك في سجله فوزين متتاليين حتى الآن في مشواره الاحترافي.
وما يزال جراح “الذي يملك من اسمه نصيبا” في الربيع الحادي والعشرين من عمره، ورغم ذلك فقد حقق 4 انتصارات مذهلة بالضربة القاضية أو الاستسلام ضمن بطاقات الهواة في بطولات سابقة ضد أبطال حقيقيين من تونس ومصر وايرلندا، وليس ضد مجرد أسماء على الورق.
ووفقا لمسؤولين في اتحاد كايج ووريورز فإن جراح السيلاوي “ما يزال طالبا في الجامعة الأردنية”، يعد أيضا أحد أفضل المقاتلين وأكثرهم موهبة في وزنه والأوزان القريبة منه، وإن وصوله غلى قائمة المحترفين ما هو إلا دلالة واضحة على التقدم الكبير الذي أحرزته رياضة الفنون القتالية المختلطة في الأردن.
ويقول ممثل كايج ووريورز في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا شادي طهبوب: “نتابع عن كثب شديد آخر التطورات الفنية التي تطرأ على أداء اللاعبين الأردنيين والعرب، ونحرص تماما على توفير فرص التنافس لهم، بما يكفل تكافؤ هذه الفرص، كما نقوم بالعمل معهم بشكل مباشر للتأكد من قدرتهم على التطور بنفس مستوى اللاعبين الأجانب”.
ولا شك أن حقيقة هذا النمو الفني والجماهير لرياضة الـMMA في الأردن لم يأتي من قبيل الصدفة، وفقا لما يؤكده الرئيس التنفيذي لاتحاد كايج ووريورز غراهام بويلان، والذي يقول: “في كل مرة نأتي إلى الأردن، فإن الطلب على التذاكر ينمو بشكل كبير ويزداد ارتباط المشجعين بأبطال هذه الرياضة وخصوصا المحليين”.
ويضيف: “كان الجو العام في نهاية شهر تشرين الثاني (أكتوبر) الماضي لا يصدق على الإطلاق، لذلك فأنا متأكد من انه لم يكن مفاجئا لأحد أن نعود مرة أخرى وفي وقت قريب جدا، مع عرض آخر كبير في 13 كانون الأول (ديسمبر) المقبل”.
ويتابع غراهام بويلان: “ربما الشيء الأكثر إرضاء لنا حول البطولات المتتالية التي استضافها الأردن هو تطور المقاتلين المحليين، وإظهار أن موهبتهم لا تماثلها أي موهبة في أي مكان من العالم، طالما أنهم على حصلوا على منصة انطلاقهم نحو العالمية، وهذه المنصة هي بطولات كايج ووريورز”.
وعن المواهب الأردنية يقول الرئيس التنفيذي لكايج ووريورز: “جراح السيلاوي ويزن جنب (الذي يتوقع أن ينظم لقائمة المحترفين في العام 2014 إذا استمر على نفس المنوال) مواهب هائلة وتنتظرهم في الأمام عقود احترافية كبيرة، ومن الواضح أن نرى في الأردن حماسا يصل حد الجنون لدى اللاعبين ومن خلفهم الجماهير”.
ويختم بويلان: “لقد أسهم اتحاد كايج ووريورز في نمو الـMMA ليس فقط في الأردن بل في الشرق الأوسط ككل، ونحن ما نزال فقط في المراحل المبكرة من هذا الالتزام. ونريد أن تستمر في دعم المقاتلين العرب بشكل منتظم ومنحهم نزالات حقيقية (وليس مزيفة كما يفعل آخرون) ضد أفضل المقاتلين من جميع أنحاء العالم وخصوصا وأوروبا وأميركا الجنوبية”.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الاردن - العقبة (ابو مؤيد بطوش)

    الاثنين 2 كانون الأول / ديسمبر 2013.
    بصرحة هو البطل السيلاوي الاصيل ... ما شاء الله وتبارك ... رسالة الرياضة الفنية الدائمة ... مد الحاضر ... لمدى مجهول لمستقبل اكيد ...