تنامي الاستيطان بوتيرة عالية بالضفة والقدس المحتلة

تم نشره في الأحد 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • فلسطيني يواجه جنديا إسرائيليا خلال مواجهات في مدينة بيت لحم أول من أمس-(ا ف ب)

رام الله - قال تقرير فلسطيني متخصص أمس إن أعمال الاستيطان في الضفة الغربية تسير بوتيرة سريعة خلال المدة من  21/10/2013 إلى 20/11/2013.
وأوضح أن أكثر من 30 وحدة استيطانية يتم البناء فيها داخل المستوطنة المحاذية للشارع الرئيسي الواصل بين الخليل وشرق بيت لحم.
ولفت إلى إعلان حكومة الاحتلال مناقصات بناء 1700 وحدة استيطانية في الضفة الغربية والقدس في الوقت الذي يتم الحديث فيه عن الإفراج عن أسرى ضمن صفقات المفاوضات.
وبيّن أن الوحدات الجديدة ستكون منها 200 وحدة استيطانية في الضفة والباقي في مستوطنة "شلومو" المقامة على أراضي المواطنين شرق القدس المحتلة.
وأشار إلى أن قوات الاحتلال أخطرت بهدم عدَّة منازل قيد الإنشاء بمدينة الخليل بعضها تعود لعائلات الحلايقة وقدوم بحجة أنها منازل غير مرخص لها بالبناء.
وأكد أن قوات الاحتلال اقتحمت خلال الفترة المذكورة خربة الطويل جنوب مدينة نابلس شمال الضفة المحتلة، وهدمت بعضا من المنشآت فيها وإعلانها أنها
ونوه التقرير إلى أن قوات الاحتلال منعت مزارعين فلسطينيين من التوجه لأراضيهم القريبة من بعض المستوطنات وقطف ثمار الزيتون، في وسط الضفة الغربية المحتلة وشمالها.
وذكر أن الاحتلال أجرى عمليات تجريف لمساحات واسعة من أراضي المواطنين في بلدة قصرة جنوب مدينة نابلس، وذلك بهدف توسعة مغتصبة "مجدوليم" المقامة على أراضي بلدتي قصرة وجوريش. وكما نوه التقرير إلى إصدار سلطات الاحتلال قراراً يقضي بمصادرة مئات الدونمات الزراعية الواقعة بالقرب من مفترق زعترة وحتى مفرق قرية أوصرين جنوب مدينة نابلس. كما أصدر مجلس التنظيم الأعلى الإسرائيلي والذي يعرف بـ "اللجنة الفرعية للاستيطان" قرارًا جديدًا يمهِّد لمصادرة أراضي خربة سمعان الواقعة على أراضي بلدة كفر الديك في محافظة سلفيت، وفق التقرير.
وأشار التقرير إلى أن قوات الاحتلال ترافقها طواقم من بلدية الاحتلال في القدس المحتلة اقتحمت بلدة سلوان المحاذية للمسجد الأقصى المبارك، ووزعت إخطارات هدم إدارية على أربعة منازل ومنشأة اقتصادية في حي وادي حلوة، بحجة البناء دون ترخيص. ونوه إلى هدم قوات الاحتلال لعدة منازل شمال مدينة المحتلة وتوزيع إخطارات هدم ببلدة العيسوية، إضافة إلى سعي الاحتلال لتحويل موقع بالقرب من الأقصى لمطهرة نسائية للمستوطنين، مشيراً إلى إقرار 4 مشاريع استيطانية في القدس.-( وكالات)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »تنامي سرعة القضاء على اسرائيل (هاني سعيد)

    الأحد 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2013.
    تسير الامور متزامنة مع بعضها البعض حيث ان ازدياد الاستيطان نعم يسرع في زوال اسرائيل لأنها تثبت الايام على ان اسرائيل لا تملك اثرا ولا حجرا واحدا في فلسطين مهما حاولت ان تكذب وتلف وتدور الا ان الله سبحانه لن يتخلى عن مسرى الرسول العظيم ولن يتخلى عن القدس مهما ضعف العرب وتخاذلوا فان الله موجود وسيعرف الذين ظلموا اي منفلب ينقلبون لأن الموضوع ليس بلطجة وعنجهية بل امور فيها ما فيها من الكرامات ما يتفق مع ما يعتقد به المسلمين ان زوال اسلرائيل حتمي ربما بهفوة صغيرة جدا