صادرات الأردن للدول العربية ترتفع 10%

تم نشره في الثلاثاء 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 10:10 صباحاً
  • صادرات الأردن للدول العربية ترتفع 10%-(أرشيفية)

حمزة دعنا

عمان- ارتفعت الصادرات الوطنية إلى الدول العربية في الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي بنسبة 10%، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، بحسب البيانات الصادرة عن دائرة الإحصاءات العامة.

وبلغت الصادرات الوطنية إلى الدول العربية حتى نهاية شهر آب (أغسطس) 1.62 مليار دينار مقارنة مع 1.47 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي.
وتوزعت الصادرات الوطنية على المواد الغذائية والحيوانات الحية والمشروبات والتبغ والمواد الخام غير صالحة للأكل (عدا المحروقات) والوقود المعدني ومواد التشحيم والمواد المشابهة وزيوت ودهون وشموع حيوانية ونباتية.
ويعرف الوقود المعدني بأنه مشتقات نفطية تم استيرادها وإعادة تصنيعها كالزيوت التي تنتجها شركة مصفاة البترول الأردنية.
ويضاف الى تلك الصادرات مواد كيماوية وبضائع مصنوعة مصنفة حسب المادة وآلات ومعدات النقل ومصنوعات متنوعة وأصناف ومعاملات غير مصنفة في مكان آخر.
وفي التفاصيل؛ بلغت صادرات المملكة من المواد الغذائية والحيوانات الحية 526.6 مليون دينار في الاشهر الثمانية الاولى من العام الحالي، مقارنة مع 467.5 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي، لتشير الى ارتفاع ما نسبته 13%.
ويشتمل بند المواد الغذائية والحيوانات الحية، على حيوانات حية ومنتجات الالبان والبيض والخضراوات والفواكه والمكسرات والاعلاف.
في حين ارتفعت الصادرات الوطنية من المشروبات والتبغ في الاشهر الثمانية الاولى من العام الحالي بنسبة 44%، لتبلغ 34 مليون دينار، مقارنة مع 23.6 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي.
وبلغت الصادرات الوطنية من المواد الخام غير صالحة للأكل (عدا المحروقات) 42 مليون دينار حتى نهاية شهر اب (اغسطس) مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي 39 مليون دينار لتشير الى ارتفاع بنسبة 8%، ويضم هذا البند الصادرات من البوتاس والفوسفات.
الى ذلك، انخفضت الصادرات الوطنية من الوقود المعدني ومواد التشحيم والمواد المشابهة 34% في الاشهر الثمانية الاولى من العام الحالي، لتبلغ 6.3 مليون دينار مقارنة مع 9.6 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي.
وانخفضت الصادرات الوطنية من زيوت ودهون وشموع حيوانية ونباتية بنسبة 36 % في الاشهر الثمانية الاولى من العام الحالي، لتبلغ 7 ملايين دينار مقارنة مع 11 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي، ويشمل هذا البند زيوتا وشحوما نباتية مهدرجة واجزاءها.
وعند التدقيق في بيانات دائرة الاحصاءات نجد بأن الصادرات الوطنية من المواد الكيماوية البالغة 483 مليون دينار استحوذت على نصيب الاسد حتى نهاية شهر اب (اغسطس) من إجمالي الصادرات الوطنية، مقارنة مع 406.7 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي، وبارتفاع نسبته 19%.
ويضم هذا البند أملاح الفلور المتراكمة وحامض الكبرتيك والكربونات ومواد الصباغة والدباغة والتلوين ومنتجات دوائية وصيدلية واللدائن والاسمدة.
الى ذلك، بلغت الصادرات الوطنية من بضائع مصنوعة مصنفة حسب المادة 259.7 مليون دينار في الاشهر الثمانية الاولى من العام الحالي، مقارنة مع 238.5 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي لتشير الى ارتفاع ما نسبته 9%.
ويشتمل هذا البند على الورق والكرتون وخيوط نسيجية ونسج ومنتوجاتها والاسمنت واحجار نصب وبناء.
وارتفعت الصادرات الوطنية من آلات ومعدات النقل بنسبة 15% حتى نهاية اب (اغسطس) لتبلغ 155.7 مليون دينار، مقارنة مع 135.8 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي، ويشمل هذا البند آلات وأجهزة للاتصالات وآلات وأجهزة كهربائية واجزاءها وباصات.
وفي ذات السياق، بلغت الصادرات الوطنية من مصنوعات متنوعة 111.8 مليون دينار في الاشهر الثمانية الاولى، مقارنة مع 100.6 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي وبارتفاع نسبته 11%.
ويضم بند مصنوعات متنوعة على الاثاث وأجزائه وملابس وأحذية ومطبوعات ومصنوعات بلاستيكية.
أما الصادرات الوطنية من أصناف ومعاملات غير مصنفة في مكان آخر فبلغت 3 ملايين دينار في حتى نهاية شهر اب (اغسطس) مقارنة مع 41.8 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي لتشير الى انخفاض ما نسبته 93%.


Hamzeh.daana@alghad.jo

التعليق