السعودية تعتذر للأمم المتحدة رسميا عن مقعدها في مجلس الأمن

تم نشره في الخميس 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً

الرياض - بلغت السعودية الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة بان كي مون أمس رسمياً أنها قررت مع "بالغ الأسف" عدم شغل مقعدها الذي انتخبت له في مجلس الأمن الدولي لمدة عامين تبدأ مع بداية العام القادم 2014م.
جاء ذلك في رسالة من مندوب السعودية الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة السفير عبدالله المعلمي إلى الأمين العام للأمم المتحدة.
وأُرفق مع الرسالة نسخة من بيان وزارة الخارجية الذي صدر بعد انتخاب السعودية لعضوية مجلس الأمن الذي شرحت فيه الوزارة الأسباب التي دعتها إلى الاعتذار عن عضويته.
وقال السفير عبدالله المعلمي في رسالته "أود أن أحيطكم علما بأن حكومة المملكة العربية السعودية قررت أن تعلمكم أن المملكة آسفة أنها لن تكون في وضع يؤهلها للاضطلاع بمقعدها في مجلس الأمن الذي انتخبت له في 17 أكتوبر للفترة 2014 - 2015 وأن أسباب هذا القرار تم توضيحها في البيان المرفق الصادر عن وزارة الخارجية بتاريخ 18 أكتوبر".
وأفاد المعلمي أن السعودية تؤكد التزامها بالأمم المتحدة ومنظماتها المختلفة وتعرب عن تقديرها لقيادة الأمين العام للأمم المتحدة القيمة للشؤون العالمية مؤكداً تصميمه على العمل بشكل وثيق مع الأمين العام للأمم المتحدة من أجل النهوض بقضية السلام والتنمية في العالم.-(وكالات)

التعليق