قراءة في مباريات الجولة الأولى لدوري "طائرة الممتاز"

"اللاعب الحر" أثبت فاعليته ووادي موسى يبهر الفرق وبروز وجوه جديدة

تم نشره في الأربعاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • لاعب شباب الحسين ورد رابي (يسار) يهاجم وصد ثنائي لعيرا في مباراة في الجولة الاولى - (من المصدر)

خالد المنيزل

عمان – انتهت الجولة الأولى من مسابقة الدوري الممتاز للكرة الطائرة بفوز الفرق بنتيجة واحدة 3-1، وشهدت الجولة ظهور كافة الفرق ، والتي ستكون عنوانا رئيسيا لترتيب الفرق في الدور الأول.
وكذلك انتهت مباراتا الجولة الثانية بنتيجة واحدة 3-0، حيث فاز الكرمل (بطل الدوري) على المحطة، والبقعة (وصيف البطل) على المهندسين.
وظهرت كافة الفرق على مسرح البطولة بإستثناء فريق الوحدات الذي سيكون منافسا قويا على اللقب نظرا لانتقال اللاعب يعقوب القهوجي الى صفوفه كصانع العاب، حيث يبدأ الوحدات مشواره في المسابقة بلقاء فريق المهندسين يوم الأحد المقبل.
عموما ظهر فريق وادي موسى بثوب جديد واثبت انه سيكون فارس الدوري للعام الحالي، نظرا لتجانس الفريق داخل الملعب، ونجاحه بالفوز على البقعة وصيف البطل، وشهدت الجولة الأولى ظهور عدد من اللاعبين الجدد القادرين على الوصول لصفوف المنتخب خلال فترة قصيرة، ولعل اغلبهم في صفوف فريق شباب الحسين الذي ينتظره مستقبل مشرق خلال العام المقبل.
نتائج الجولة الأولى
فاز العودة على المهندسين 3-1، وفاز المحطة على عيرا 3-1، وفاز وادي موسى على البقعة 3-1، وفاز شباب الحسين على عيرا 3-1، ويلاحظ أن الفريق الوحيد الذي لعب مرتين هو فريق عيرا، حيث خسر مباراتيه بنفس النتيجة 1-3، وكان فريق عيرا ضمن الأربعة الكبار في الدوري الماضي، لكنه عانى من عدم وجود صانع العاب يستطيع قيادة الفريق نحو بر الأمان، رغم انه يملك ضاربين على قدر عالي من الإبداع هما جهاد علوان وعبدالرحمن غانم.
قوة اللاعب الحر
أثبتت الجولة الأولى أن أغلب الفرق تهتم بشكل كبير بوجود اللاعب الحر في الملعب، فقد كان نجاح فريق وادي موسى بالفوز على البقعة لوجود اللاعب الحر بشار المحارمة، الذي نجح بامتياز في إنقاذ عدد كبير من كرات البقعة الهجومية وإعادتها بنجاح الى صانع الألعاب وتحويلها الى نقاط، وكذلك وجود أحمد الصقر مع فريق البقعة كان له دور فعال في القوة الدفاعية لفريق البقعة، ونجح محمد خنفر بصورة لافته مع شباب الحسين، وكان له دور كبير بالفوز، وسعيد الشاعر مع المحطة، وسامر القنة مع المهندسين، بينما غالب اللاعب الحر عن فريقي العودة وعيرا.
وجوه جديدة
أظهرت الجولة الأولى وجود جديدة في الدوري وخاصة فريق شباب الحسين الذي لعب بعدد من لاعبيه الشباب، فقد ظهر كل من ورد رابي واحمد العمري وصانع الألعاب ماهر عارف بصورة جيدة امام عيرا، ومحمد الشخريتي وعلي سيف من البقعة، ويحيى شحادة ومحمد عواد من العودة ، ومحمد رجب من المهندسين.
انتقالات مثمرة
لعل الانتقالات التي ظهرت خلال الجولة الأولى كانت مثمرة لعدد من الفرق و”محبطة” لفرق الأخرى، فوجود أمين عبدالقادر في صفوف فريق شباب الحسين منح الفريق ميزة القوة الهجومية، وانتقال عبدالرحمن غانم من البقعة كان مكسبا لعيرا، بينما كان سلبيا على البقعة الذي يحتاج الى لاعب من طراز فريد في الهجوم، ولعل إنتقال كل من يوسف خشان وحسين الرمحي الى المحطة كان له اثر إيجابي كبير على الفريق.
فريق الجولة الأولى
تم اختيار تشكيلة اللاعبين حسب بروزهم في مراكزهم خلال مباريات الجولة الأولى، حيث تتكون التشكيلة من اللاعبين: صانع العاب وادي موسى محمود الواوي، والضارب المميز خالد الرواشده، وعلي ثامر واللاعب الحر أحمد الصقر من البقعة، وأمين عبدالقادر وأحمد العمري من شباب الحسين، وعبدالرحمن غانم من عيرا.
شذرات من الميدان
- عداد النقاط امام الحكام، لم يكن متوفرا في المباراة الأولى والتي تم فيها إفتتاح الدوري وجمعت المهندسين مع العودة، ورغم احضار العداد بعد الشوط الأول، الا انه كان مخصصا لمباريات كرة الطاولة وليس للكرة الطائرة، الأمر الذي جعل الحكام يطالبون بإستبداله، ورغم الإستبدال لكن العداد الجديد بقي حده الرقمي الأعلى عند النقطة 20.
- في مباراة شباب الحسين وعيرا تحقق التعادل 3 مرات في الأشواط الثلاثة الأولى 13-13.
- واقيات القوائم التي تحمي اللاعبين لم تكن موجودة في لقاء المهندسين والعودة، لكن الحكم فادي الجزازي أحضرها في مباراة عيرا وشباب الحسين.
- شهدت مباراة شباب الحسين وعيرا مشادة كلامية بين عضو إدارة شباب الحسين جمال ابو جابر، وعضو إدارة نادي عيرا صالح العلوان، وتوقفت المباراة لمدة 15 دقيقة حتى حضور رجال الأمن، وتم بعد ذلك استكمال اللقاء.

khaled.munayzel@alghad.jo

التعليق