استقرار أسعار الخضار على ارتفاع في سوق العارضة

تم نشره في الثلاثاء 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • مركبات تحمل خضارا وفواكه في طريقها لدخول سوق العارضة المركزي في دير علا -(ارشيفية)

حابس العدوان

الأغوار الوسطى – أدى نقص كميات الخضار والفواكه الموردة إلى سوق العارضة المركزي مع بدء الموسم الزراعي في وادي الأردن، وزيادة حركة التصدير إلى استقرار الأسعار على ارتفاع، بحسب مدير سوق العارضة المركزي حسن هديرس.
وأكد هديرس ان السبب الرئيس لانخفاض كميات الخضار بنسبة قاربت 35 % مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، هو تخوف المزارعين من حدوث مشاكل تسويقية مع استمرار الأحداث الجارية في المنطقة، وخاصة في سورية، ما دفعهم الى عدم زراعة مجمل مساحة أراضيهم، مشيرا الى ان ارتفاع اسعار البيع دفع العديد من المزارعين لتجهيز ما تبقى من اراضيهم للزراعة في وقت متأخر.
وأوضح هديرس أن أسعار بيع الخضار في السوق تعتبر جيدة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، والذي شهد انتكاسة تسويقية ألحقت خسائر بالمزارعين، متوقعا ان تتضاعف الكميات مع بدء الانتاج الفعلي في المنطقة مع نهاية الشهر الحالي، حيث تشير الإحصائيات اليومية إلى وجود ازدياد مستمر في الكميات الواردة للسوق.
وأكد ان نسبة الصادرات في السوق تزيد حاليا على 70 % من مجمل الواردات، الامر الذي اسهم في استقرار الاسعار على مستويات جيدة، مبينا ان جزءا كبيرا منها يذهب الى السوق العراقي والجزء الآخر الى السوق السوري الذي ما زالت عملية التصدير إليه تجري بحذر. وأشار هديرس إلى أن مجموع الكميات الواردة الى السوق حاليا بشكل يومي تقارب 500 طن، قسم كبير منها يصدر الى الدول المجاورة، لافتا ان معظم واردات السوق حاليا هي من محصول الخيار الذي وصل سعر بيعه الى حوالي ثلاثة دنانير للصندوق، بينما تراوح سعر صندوق الباذنجان والكوسا ما بين 2 – 2.5 دينار، والفلفل الحار ما بين 1.8 – 2.5، والفلفل الحلو ما بين 2 – 3.5 دينار.

habes.alodwan@alghad.jo

التعليق