يا فؤادي

تم نشره في الاثنين 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً

أحمد عبد الله  الاختصاصي الأسري  

تقول سميرة إنها أخطأت بحق زوجها وشعرت بأنها جرحته كثيرا، بسبب مشكلة حدثت بينهما، رغم أنه كريم النفس ومتسامح، وتسأل عن الطريقة التي تجعلها تتودد إليه أكثر لتصفو الأمور بينهما؟
الاعتذار الحقيقي هو الحل العملي وخصوصا أن زوجها يعد من الأشخاص كريمي النفس والخلق ومتسامح بطبعه فعلى الزوجة أن تكون أكثر كرما وتعمل على تعديل موقفها وتحتوي زوجها وتفعل ما يحب وتبحث عما يرضيه، فتفعله وتتحرى ما يغضبه وتمتنع عنه، وتكون قريبة منه مشاركة له في أحلامه وآماله، ومتاعبه كونها دائما سندا وداعما له، وعليه أن تدفعه دائما إلى الأمام ولا ترجعه إلى الخلف من خلال الشكوى والتذمر وعدم الرضا والإلحاح بالطلبات. وعليه أن تشاركه أحلامه وبناء مستقبلهما معا.
وفي المقابل فإن الرجل كريم النفس يغفر ويسامح ويعفو، غير أن تكرار الأمر قد يؤثر سلبا على علاقتهما.

التعليق