توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة الثقافة ومؤسسة التدريب المهني

تم نشره في الثلاثاء 5 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً

عمان – وقعت في وزارة العمل الاثنين مذكرة تفاهم بين وزارة الثقافة ومؤسسة التدريب المهني ضمن سعي الطرفين للتعاون في عملية تنفيذ البرامج ضمن الاهداف المشتركة والمتفق عليها خدمة للمجتمع المحلي. ووقع المذكرة وزيرة الثقافة الدكتورة لانا مامكغ وعن مؤسسة التدريب المهني رئيس مجلس الادارة وزير العمل الدكتور نضال القطامين.

وقال القطامين ان هناك الكثير من التحديات التي تواجه سوق العمل الاردني في ايجاد فرص عمل واستحداث فرص اخرى لعاطلين عن العمل في محافظات نائية لا توجد فيها استثمارات، مؤكدا اهمية رعاية العامل الأردني وتدريبه والعمل على استقراره في مهنة معينة في ظل عدم وجود فرص عمل في القطاع العام.
واشار الى اننا نفخر في الأردن بوجود مؤسسة التدريب المهني في الأردن التي تقوم بأعمال التدريب والتأهيل، موضحا ان هناك صعوبة في استيعاب الجميع ومطلوب من القطاع الخاص استحداث مراكز تدريب والقيام بدوره بفعالية في هذا المجال.
وقالت مامكغ ان هذه البرامج التدريبة تراعي تحقيق الذات وان التدريب في حد ذاته مهم للتشغيل ويساعد على ايجاد فرصة وهذا الامر له اهمية في سوق العمل اليوم، لذا تم الاستعانة بوزارة العمل لريادتها في هذا المجال.
واشار مدير عام مؤسسة التدريب المهني ماجد الحباشنة الى ان المؤسسة التي انتهت من خطة الاصلاح والتطوير لها انتشار جغرافي على مستوى الوطن عبر 44 معهد تدريب مهني وخبرة تراكمية وصلت الى 39 عاما، وتعمل الآن ضمن طاقتها الاستيعابية القصوى والتي وصلت الى اكثر 12 ألف تلميذ أردني في معاهدها بينما طاقتها الاستيعابية فقط 10 آلاف تلميذ، موضحا ان 66 بالمائة من الداخلين في القطاع السياحي هم من خريجي المؤسسة.
وبموجب المذكرة تلتزم وزارة الثقافة بحث مديريات الثقافة ومراكزها للتعاون والتنسيق مع مديريات ومعاهد المؤسسة في المحافظات بما يسهم في رفع المستوى الثقافي لدي متدربي المؤسسة وذلك من خلال اشتراكهم في انشطة الوزارة او دعوتهم لحضور الفعاليات التي تقيما الوزارة، وتحديد الاحتياجات التدريبية للفئات المستهدفة ببرامج التدريب بالتعاون مع المؤسسة والمشاركة بتنفيذ حملات توعية مهنية للفئات المستهدفة، وتغطية كلفة تنفيذ برامج التدريب التي تنفذ بموجب المذكرة.
وتلتزم مؤسسة التدريب المهني بالمشاركة في تحديد الاحتياجات التدريبية للفئات المستهدفة بخدمات وزارة الثقافة وموظفيها، وتصميم البرامج التدريبية وتنفيذها بناء على الاحتياجات التدريبية لدى الوزارة، ومنح الشهادات التدريبية لخريجي البرامج التدريبية التي تنفذ بموجب احكام هذه المذكرة، السماح للوزارة باستخدام مرافق المؤسسة لتنفيذ انشطة وبرامج الوزارة وبما لا يؤثر على سير تنفيذ برامج التدريب النظامية، وتنفيذ الاعمال الانتاجية وحسب الانظمة والتعليمات المعمول بها لدى المؤسسة.
ويتم تبادل المواد الثقافية والاعلامية المقروءة والمسموعة والمرئية بين الفريقين بما يسهم ويدعم تحقيق اهداف الوزارة والمؤسسة.
تم تشكيل لجنة مشتركة من الفريقين تتولى اعداد خطة تنفيذية لمذكرة التفاهم ومتابعة تنفيذها وحل الصعوبات التي تعترض سبيلها واعداد التقارير الخاصة بذلك.
وحضر توقيع المذكرة عدد من مسؤولي الوزارتين ومؤسسة التدريب المهني. -(بترا)

التعليق