مجلس النقباء يطلق "إعلان الكرك" لتعزيز دور النقابات المهنية في التنمية المحلية

تم نشره في الاثنين 4 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك -  أطلق مجلس النقباء "إعلان الكرك لتعزيز دور النقابات المهنية بالتنمية المحلية" في المحافظات.
وأكد رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين المهندس عبدالله عبيدات خلال ندوة نظمتها نقابة المعلمين فرع الكرك في مجمع النقابات المهنية بالكرك بعنوان "دور النقابات المهنية في خدمة المجتمع المحلي" على الدور الوطني الذي تقوم به النقابات في خدمة المجتمع وخصوصا بالتنمية المحلية.
ودعا إلى التوافق على نظام المسؤولية الاجتماعية للنقابات وتأسيس صندوق وطني للنقابات.
وأكد مجلس النقباء في توصياته بنهاية الندوة على ان الاعلان يتضمن  تأسيس صندوق استثماري موحد لمختلف النقابات المهنية وإنشاء وحدة لتنمية المجتمعات المحلية ومركز للدراسات وتنظيم ايام عمل تطوعية في مختلف مناطق المملكة.
ودعا المجلس إلى توحيد الجهود النقابية في خدمة المجتمعات المحلية والعمل على إعادة توصيف المنجز النقابي باعتبارة احد اهم المنجزات الوطنية.
وأشار نقيب المعلمين النائب مصطفى الرواشدة إلى الخروج على الإطار التقليدي في العمل النقابي في الأردن.
وشدد على أهمية اطلاق المبادرة على مستوى الوطن باعتبار ان النقابات بيوت خبرة وطنية ، مشيرا الى النقابات لديها القدرة الى تقديم تصورات وطنية من خلال الخبرات التي تملكها.
وأكد نقيب المهندسين الزراعيين محمود ابو غنيمة حاجة المجتمعات المحلية الى مؤسسات منظمة وفاعلة بشكل وطني، مشيرا الى أن النشاطات النقابية ما تزال فردية وغير جامعة وغير موحدة.
وشدد على أن النقابات تواجه محاولات جادة لإفشال المؤسسة النقابية، معتبرا ان بعض الجهود لا تريد أي دور وطني ومجتمعي وفاعل للنقابات المهنية.
وأشار نقيب أطباء الأسنان الدكتور ابراهيم الطراونة إلى أهمية المبادرة التي طرحتها نقابة المعلمين بالكرك، لافتا الى ان كل النقابات تقوم بدور وطني لكنه جهد مبعثر وغير موحد في خدمة المجتمع.
وأشار نقيب الصيادلة محمد عبابنة إلى الحاجة الفعلية الى توحيد الجهود الوطنية للنقابات باعتبارها مركز خبرات وطنية هامة ، معتبرا ان من أهم الافكار الضرورية تأسيس مركز دراسات وطني للنقابات.
وطالب نقيب المحامين سمير خرفان بأن يكون للنقابات دور مجتمعي اضافة الى دورها الوطني والنقابي ، مشددا على اهمية أن يكون هذا الدور مؤسسي ودائم وبعيد عن الموسمية وان تثمر جهود النقابات في خدمة المجتمعات واقعا افضل للمواطنين.
وعبر رئيس بلدية الكرك المهندس محمد المعايطة عن ضرورة الابتعاد عن تقديم المساعدات الخيرية للمواطنين من قبل النقابات والتأسيس لأفكار تزود المواطن بقدرات وتأهيل مناسب.
وشدد نقيب الأطباء الدكتور هاشم ابو حسان على توحيد جهود النقابات نحو تأسيس صندوق وطني لخدمة المجتمعات يهد لتقديم الدعم للمشاريع الصغيرة لتطوير الواقع الاجتماعي للمواطنين.
وأشار رئيس رابطة الكتاب الأردنيين موفق محادين الى أهمية اعادة الاعتبار لدور مؤسسات المجتمع المدني الوطنية البعيدة مراكز التمويل الاجنبية. داعيا إلى إلزام الشركات الكبرى بالمحافظات الى تقديم جزء من ارباحها العامة لدعم مشاريع وطنية.
وأكد رئيس فرع نقابة المعلمين بالكرك احمد الصعوب أن المبادرة التي اطلقتها النقابة تهدف الى تعزيز دور النقابات المهنية في خدمة المجتمعات المحلية والوطن بشكل عام.

hashal.adayleh@alghad.jo

التعليق