اعتصام رفضا لإحالة مدنيين إلى "أمن الدولة"

تم نشره في الأربعاء 23 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 02:00 صباحاً

غادة الشيخ
عمان - بدعوة من تنسيقية المواقع الإلكترونية، اعتصم عشرات الصحفيين والناشطين ظهر أمس، أمام رئاسة الوزراء، تنديدا باستمرار توقيف الزميلين رئيس تحرير موقع جفرا نيوز أمجد معلا وناشر الموقع نضال الفراعنة، ورفضا لإحالة المدنيين لمحاكم أمن الدولة. وأوقف الزميلان معلا والفراعنة منذ السابع عشر من الشهر الماضي، ثم حولا الى محكمة أمن الدولة، ووجهت إليهما تهمة "تعكير صفو العلاقات مع دولة شقيقة".
وأكد المعتصمون أن استمرار سياسة تحويل صحفيين لمحكمة أمن الدولة، انتهاك لحرية الإعلام، مشددين على أنه في حال حدوث تجاوزات من الزميلين، فالقضاء المدني هو المكان الأولى للفصل فيما ارتكباه. وجددوا مطالبتهم بالإفراج الفوري عن الموقوفين، مستنكرين في الوقت ذاته عدم الاكتراث لسلسلة الاحتجاجات التي طالبت طالبت بالإفراج عن معلا والفراعنة قبل عيد الاضحى المبارك.

التعليق