شكاوى من عدم التزام الباعة بتسعيرة الخضار في الأغوار الوسطى

تم نشره في الأربعاء 23 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً

حابس العدوان

الأغوار الوسطى –  يشتكي عدد من سكان الأغوار الوسطى عدم التزام تجار الخضار والفواكه بالتسعيرة التي وضعتها وزارة الصناعة والتجارة لعدد من أصناف الخضار كالبندورة والباذنجان والبطاطا، لافتين الى ان التجار يبيعون هذه السلع بأعلى من التسعيرة المقررة.
ويؤكد احمد علي أن صاحب احدى البسطات في منطقة ديرعلا رفض بيعه البندورة بالمبلغ المقرر من قبل الوزارة والمحدد بـ71 قرشا طالبا منه 85 قرشا ثمنا للكيلو الواحد، مشيرا الى ان الغالبية مضطرون لشراء هذه السلع كونها من الحاجات الضرورية التي لا يمكن الاستغناء عنها.
ويبين عواد الشطي ان معظم باعة الخضار والفواكه هم من أصحاب البسطات والباعة المتجولين الذين لا يحتكمون لقوانين وتعليمات البلدية ما يدفعهم الى التحكم بتسعيرة الخضار كما يشاؤون، مطالبا الجهات المعنية العمل على وضع حد لما اسماه بـ"جشع" بعض الباعة.
من جهته، أكد مدير صناعة البلقاء المهندس سامر خوري ان مفتشي المديرية باشروا منذ يومين بجولات تفتيشية على الاسواق في المحافظة، موضحا انه جرى تحرير اربع مخالفات بحق تجار لم يتقيدوا بتسعيرة الوزارة.
وبين خوري ان المديرية تلقت اكثر من 12 شكوى من مواطنين من مختلف مناطق المحافظة، لافتا انه سيتم تنفيذ جولات تفتيشية على جميع الاسواق بشكل يومي حرصا على مصلحة المواطنين.

التعليق