"الأمانة" و"حماية البيئة" تبحثان تعزيز التعاون

تم نشره في الثلاثاء 22 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً

عمان - أكد أمين عمان عقل بلتاجي اهمية جهود مديرية الأمن العام بمختلف دوائرها في تعزيز جهود الأمانة لخدمة مدينة عمان بما يعزز مكانتها ويحقق رضا مواطنيها ويعكس صورة حضارية لزوارها.

وأشار، خلال لقائه أمس مدير الإدارة الملكية لحماية البيئة العقيد الدكتور حمزة القيام، إلى أن الأمانة تعول كثيرا على تعزيز جهودها وضبط المخالفات البيئية واتخاذ الإجراءات القانونية من خلال الضابطية العدلية التي تتمتع بها الإدارة الملكية.
وشدد على أهمية تعزيز التوعية في مجال البيئة بما يحقق تغييرا إيجابيا في ذهنية المواطن، وطريقة التفكير للبعد عن السلوكات السلبية الضارة بالبيئة والمشوهة للمشهد الجمالي للمدينة وايجاد صداقة حقيقية مع البيئة.
وعرض لخطة "الأمانة" لتطوير وسط المدينة ووضع أحكام تنظيم خاصة تسهم بمعالجة التشوهات التنظيمية والبيئية والعمل على معالجة أسباب تلوث سيل عمان ومنع المكاره الصحية التي تتسرب إليه، بما يعيده جميلا ونظيفا كما كان في أعوام سابقة.
من جهته عرض العقيد القيام، لأوجه التعاون المشترك مع الأمانة خصوصا مرافقة مفتشي البيئة بما يتعلق بمخالفات إلقاء الأنقاض والمخالفات الصحية والحد من الانتهاكات والمخالفات البيئية.
وبين أن الإدارة الملكية لحماية البيئة تعمل على تضمين المناهج الدراسية بالتنسيق مع وزارة التربية مفاهيم بيئية، والتوعية بمضار التلوث، وتشجيع القيام بحملات النظافة بالتعاون مع الأمانة والبلديات واستحداث قسم المباحث البيئية لتشكل جزءا من سلوكات الطالب.
وجرى خلال اللقاء بحث توفير مواقع للشرطة البيئية لتسهيل عملها في مختلف مناطق العاصمة، وتوفير مفارز بيئية في المتنزهات وحدائق الأمانة، ومكافحة ظاهرة نبش الحاويات. -(بترا)

التعليق