50 % نسبة انتشار الهواتف الذكية في المملكة

تم نشره في الثلاثاء 22 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً
  • هواتف ذكية معروضة للبيع في أحد المحال بعمان - (تصوير: أسامة الرفاعي)

إبراهيم المبيضين

عمان- ذكرت دراسة إقليمية نشرت مؤخراً، أن هناك نمواً متزايداً ومتسارعاً في مبيعات واقتناء واستخدام الهواتف الذكية في أسواق دول منطقة الشرق الأوسط، مقدرة نسبة انتشار الهواتف الذكية في الأردن بحوالي 50 % من عدد السكان.

وجاء في الدراسة، التي نشرتها مؤسسة "جو- جلف" المتخصصة في مجال الويب والتطبيقات بداية الشهر الحالي، أن نسب نمو انتشار هذه الأجهزة الذكية في المنطقة تعد من الأعلى مقارنة بدول العالم، وذلك مع المنافسة التي تشهدها أسواق الأجهزة الذكية، وما تقدمه هذه الهواتف من خدمات في مجال التواصل الاجتماعي أو لأغراض العمل مدعومة بالوصول الى شبكة الإنترنت وتوفير أعداد لا متناهية من التطبيقات تحاكي مجالات الحياة اليومية للمستخدمين.
يأتي ذلك في وقت تتسابق فيه كبرى الشركات العالمية المصنعة للهواتف الذكية في تقديم الأحدث من إصدراتها لهذه الهواتف المزودة بأحدث الإضافات والمزايا؛ حيث بدأت هذه الهواتف تتفوق العام الحالي في الانتشار والمبيعات على نظيرتها من الهواتف التقليدية.
وقالت الدراسة، التي نشرت تحت عنوان "استخدام الهواتف الذكية في منطقة الشرق الأوسط - إحصاءات وتوجهات"، إن أعلى نسب انتشار الهواتف الذكية سجلت في عدد من دول الخليج، حيث بلغت 75 % في دولة قطر، 73 % في دولة الإمارات، و60 % في السعودية.
وأضافت الدراسة أن نسب انتشار الهواتف الذكية بلغت في الأردن 50 %، كما بلغت في مصر صاحبة أعلى عدد من السكان في المنطقة العربية حوالي 26 %، فيما انخفضت النسبة في المغرب الى 16 %.
ولا يوجد تعريف موحد متفق عليه للهاتف الذكي "سمارت فون" بين الشركات المصنعة للهواتف، غير أنّ عاملين في القطاع يعرفونه بأنه الهاتف الذي يتيح خدمات إضافية تتجاوز مفهوم الاتصالات الصوتية والرسائل القصيرة لتقدم خدمات الولوج الى الشبكة العنكبوتية والخدمات الإضافية وتطبيقات الخلوي والفيديو ومشاهدة القنوات التلفزيونية والمكالمات المرئية، وهي خدمات تقدمها شبكات الاتصالات المتقدمة كالجيل الثالث.
الى ذلك، قالت الدراسة إن كل التوجهات والأرقام تشي بمزيد من الإقبال والاستخدام للهواتف الذكية، وبينت أن 50 % من الشباب في منطقة الشرق الأوسط يحبذون اقتناء أو شراء هاتف ذكي فيما لو سنحت الفرصة لهم باقتناء جهاز متنقل جديد للاتصالات.
وضمن المؤشرات التي تطرقت اليها الدراسة حول سلوكيات مستخدمي الهواتف الذكية في منطقة الشرق الأوسط، أن النسبة الكبرى من مالكي هذه الهواتف يستعملونها أكثر ما يمكن من بيوتهم بنسبة تصل الى 93 % من إجمالي مستخدمي الهواتف الذكية.
وكانت دراسة عالمية رجحت توسع قاعدة الطلب على أجهزة الهواتف الذكية العام الحالي والسنوات القليلة المقبلة، متوقعة أن تتجاوز مبيعات هذه الأجهزة حاجز المليار هاتف ذكي مع نهاية العام الحالي.
وذكرت الدراسة التي نشرت مؤخراً؛ ضمن موقع شركة "ستاتيستا" المتخصّصة في بحوث وإحصاءات الإنترنت، أنّ مبيعات الهواتف الذكية ستواصل ارتفاعها، وذلك مع المنافسة الشديدة التي تشهدها سوق الاتصالات في هذا المضمار؛ متوقعة أن تسجل مبيعاتها في العام 2017 أكثر من 1.7 مليار وحدة.

ibrahim.almbaideen@alghad.jo

التعليق