إطلاق مشروع "الصحفيين الشباب لقضايا المياه" في محافظات العاصمة والعقبة والزرقاء

تم نشره في الاثنين 21 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة - أطلقت الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية في محافظات العاصمة والزرقاء والعقبة مشروع "الصحفيين الشباب لقضايا المياه"، والذي يستهدف طلبة المدارس.

وقال المدير التنفيذي للجمعية فيصل ابو السندس إن المشروع يأتي ضمن المشاريع الممولة من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية/ التحفيز في مجالات المياه والطاقة والبيئة، والهادفة إلى تمكين الشباب من المشاركة في إحداث تغيير فيما يتعلق بقضايا المياه في الأردن، وتمكينهم لأخذ الدور الفاعل في هذه القضايا.
وحسب ابو السندس، فإن المشروع يهدف إلى رفع مستوى الوعي لدى الطلاب المشاركين بمشاكل المياه التي تواجه الأردن، وعنونة أهم هذه المشاكل على مستوى المدرسة، المنزل، الحي أو على مستوى الأردن بشكل عام، وإيجاد الحلول لها من خلال أسلوب التحقيق الصحفي وتصوير هذه المشاكل والحلول وتمثيلها على شكل المقالات المصورة والفيديوهات ونشرها في وسائل الإعلام المختلفة وعرضها على أصحاب القرار.
وتتطلع الجمعية من خلال تنفيذ هذا المشروع إلى تثقيف الأفراد من سن صغيرة حول قضايا المياه، وتشجيع عائلاتهم والمجتمع المحلي المحيط بهم على تغيير نمط سلوكياتهم تجاه هذه القضايا.
وأشار ابو السندس أن اختيار الطلبة سيتم من المدارس المشاركة بالبرنامج الدولي للمدارس البيئية، وهو برنامج تابع للمؤسسة العالمية للتعليم البيئي (FEE) حيث تمثل الجمعية هذه المؤسسة على المستوى الوطني وتدير خمسة من البرامج البيئية التابعة لهذه المؤسسة.
والجدير بالذكر أيضاً، أن مشروع التحفيز في مجالات المياه والطاقة والبيئة هو مشروع تعليمي أطلقته الوكالة الأميركية للتنمية الدولية العام 2009 ومدته خمس سنوات، ويهدف إلى تحقيق المزيد من كفاءة استخدام مصادر المياه والطاقة، إضافة إلى التقليل من النفايات الصلبة، وذلك عن طريق إدخال تغيرات سلوكية واضحة ومحددة في اتجاهات الأردنيين وصناع القرار فيما يتعلق بسلوكياتهم تجاه المياه والنفايات الصلبة والطاقة.

ahmad.rawashdeh@alghad.jo

التعليق