أطعمة تمنحك سعادة فورية

تم نشره في الاثنين 21 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً
  • يحتوي السبانخ على نسبة عالية من حمض "الفوليك" الذي يلعب دورا بارزا في السيطرة على الشعور بالتعب -(أرشيفية)

علاء علي عبد

عمان-  لطالما سمع المرء عن أهمية تناول الطعام الصحي الذي يمنح الجسد ما يحتاجه من فوائد، لكن لو نظرنا بواقعية لهذا الموضوع سنجد بأن كثيرين لا يتناولون الأطعمة الصحية إلا مضطرين لها إما لمحاولة خسارة بعض الكيلوغرامات من أوزانهم أو لقيام الطبيب بمنعهم من نوعيات معينة من الطعام. أما فيما عدا ذلك، سنجد بأن الغالبية يفضلون على سبيل المثال تناول الوجبة السريعة بدلا من طبق من السلطة الخضراء، حسبما ذكر موقع "LifeHack".

ورغم أن البعض قد يتفاجأ، إلا أن هناك عددا من الأطعمة التي لا تصنف ضمن الخضراوات تحمل الكثير من الفوائد والتي تلعب دورا بارزا في منح المرء شعورا بالسعادة. وفيما يلي أهم هذه الأطعمة:
- سمك السلمون: تعد الأسماك بشكل عام وسمك السلمون بشكل خاص من المصادر المذهلة التي تمنح المرء التغذية والسعادة في آن واحد. السبب بهذا يعود لكون الأسماك تحتوي على تركيز عال من أحماض "أوميغا3" الدهنية التي من شأنها تحسين المزاج وتخفيف حدة الاكتئاب المعتدل. كما أن سمك السلمون يحتوي على مستويات عالية من فيتامين "B12" الذي يسهم في إنتاج "السيروتونين" وهو أحد النواقل العصبية التي تعمل على منح المرء شعورا بالرضا.
- السبانخ: لا يمكن تجاهل السبانخ؛ حيث إنه وجميع الخضراوات الورقية يحتوي على نسبة عالية من حمض "الفوليك" الذي يلعب دورا بارزا في السيطرة على الشعور بالتعب وتخفيف أعراض الاكتئاب. كما وأن السبانخ يحتوي على نسبة عالية أيضا من "المغنيسيوم" الذي يعد من ضروريات الحفاظ على مستوى كاف من "السيروتونين". يبدو أن "بوباي" كان محقا في عشقه للسبانخ.
- الدواجن: تحتوي الدواجن؛ كالدجاج والديك الرومي، على العديد من الأحماض الأمينية التي تساعدك على الحفاظ على مزاج جيد. ومن ضمن هذه الأحماض نجد "التريتوفان" الذي يساعد على إنتاج "السيروتونين"، لكن يجب الحذر من الإفراط في الحصول على هذا الحمض الأميني كونه يمكن أن يسبب الخمول. وتحتوي الدواجن أيضا على الحمض الأميني "تيروزين" الذي يساعد الجسم على التعامل مع الشعور بالإجهاد، كما ويسهم بإفراز "الدوبامين" الذي يعد أحد النواقل العصبية المسؤولة عن السيطرة على المزاج.
- الشوكولاته: تعد الشوكولاته من الحلويات المحفزة على السعادة، وذلك كونها تحتوي على عدد من المواد الكيميائية تسمى "N-acyclethanoloamine"؛ حيث تعمل هذه المواد على تحفيز قنوات الدماغ لإفراز "الإندورفين" الذي يعرف بأنه المسؤول عن تخفيف الألم ومنح المرء شعورا بالراحة. لكن بالطبع هذا لا يعني الإفراط بتناول الشوكولاته وإنما الاعتدال أفضل.
- الأطعمة الحارة: الأطعمة الحارة يمكن أن تمنحك الشعور بالسعادة والرضا في آن واحد. السبب بهذه الحقيقة المفاجئة للبعض يعود لمركب كيميائي صغير يسمى "كابسايسين"، وهو المسؤول عن إعطاء الفلفل نكهته الحارة. عندما يأكل المرء طعاما حارا، فإن "الكابسايسين" يعلق على مستقبلات الألم في الأغشية المخاطية للفم والأنف، وهذا يعطي إشارة للمخ بأن المرء يشعر بالألم، الأمر الذي يحفزه على زيادة إفراز "الإندورفين" لمقاومة الألم المزعوم.
- جوز الهند: يعد من الأطعمة المميزة في الحفاظ على مزاج حسن لدى المرء، وذلك نظرا لاحتوائه على مستويات عالية من الدهون الثلاثية التي تحسن المزاج وتحافظ على صحة الدماغ. لكن يجب التنبه للشكل الذي تحصل من خلاله على حاجتك من جوز الهند؛ فالحلويات المصنوعة من جوز الهند ليست الخيار الأمثل حيث يفضل الحصول على جوز الهند غير المحلى، وبالتالي فإن تناول قطع من ثمرة جوز الهند الطازجة ربما يكون الخيار الأنسب.

ala.abd@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »احسنت التوضيح (واضحة)

    الأحد 27 كانون الأول / ديسمبر 2015.
    برأيي أن الرياضة باكرا لها تأثير جيد على المزاج طيلة اليوم وهذا عن تجربة
  • »عمان (مروان ابو رصاع)

    الاثنين 21 تشرين الأول / أكتوبر 2013.
    انا مع ترتيب الشكولاته اولا حيث انها ذات مذاق رائع
  • »تعليق بسيط (Belal)

    الاثنين 21 تشرين الأول / أكتوبر 2013.
    مشكور الاخ الكاتب.. انا شخصيا بوكل الجاج وجوز الهند كثير بس ما عمري شعرت بالسعاده.,, السعاده مو بالاكل ولا بالشرب..شكرا