انتهاء أعمال التوسعة لمستشفى الكرك الشهر المقبل

تم نشره في الاثنين 14 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك -  انتهت أعمال التوسعة لمستشفى الكرك الحكومي التي بدأت منذ العام 2007، والممولة من الوكالة الأميركية للإنماء الدولي، لتفتتح أمام المراجعين الشهر المقبل، وفق مدير المستشفى الدكتور زكريا النوايسة.
وقال النوايسة إن التوسعة التي نفذت من خلال المنحة الأميركية ستساهم في تعزيز الخدمات الصحية للمواطنين بالمحافظة بشكل أفضل، حيث تشتمل على إنشاء قسم للطوارئ بسعة 50 حالة مرضية وقسم للتوليد بسعة 45 سريرا والخداج بسعة 30 حاضنة و6 عيادات نسائية وتوليد وأمومة وطفولة.
ولفت النوايسة إلى أنه في حال استلام المشروع البالغة مساحته الإجمالية 4 آلاف و500 متر مربع ستتم إضافة 90 سريرا للمستشفى مزودة بكافة التجهيزات الطبية العالمية.  وأوضح النوايسة أن مشروع التوسعة الأول "الحكومية" البالغة كلفته الإجمالية 12 مليون دينار والذي بدئ العمل بها منذ العام 2007 تأخر لثلاثة أعوام عن موعد التسليم، حيث من المفترض استلامه من المتعهد مطلع العام 2011 حسب العقد.
وتوقع أن تنتهي التوسعة "الحكومية"، نهاية العام الحالي، مبينا أنها تشتمل على إضافة 150 سريرا  ومكاتب للإدارة وأقسام مستحدثة لعيادات القلب ووحدة للحروق وأخرى للأعصاب وغيرها من الخدمات الطبية المساندة للمستشفى.
وقال النوايسة إنه و بانتهاء تنفيذ التوسعيتين يكون مستشفى الكرك قد تحول إلى مرفق طبي حديث ويقدم خدمات لكافة مواطني إقليم الجنوب.

التعليق