جلسة حوارية حول تحديات تركيب أنظمة الطاقة المتجددة

تم نشره في السبت 12 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 02:00 صباحاً
  • جانب من الجلسة الحوارية - (من المصدر)

عمان- الغد - نظمت جمعية ادامة للطاقة والمياه والبيئة جلسة حوارية لمناقشة التحديات التي تواجه تركيب أنظمة الطاقة المتجددة في الاردن.
وحضر الجلسة كل من هيئة تنظيم قطاع الكهرباء وشركة الكهرباء الاردنية، شركة كهرباء محافظة إربد، وشركة توزيع الكهرباء بالإضافة الى الشركات المطورة لمشاريع الطاقة المتجددة في الاردن.
وأكدت المدير التنفيذي لجمعية ادامة المهندسة هالة زواتي، خلال افتتاح الجلسة، أهمية التواصل ما بين الأطراف المعنية في مشاريع الطاقة المتجددة لما له من أهمية في الإجابة عن التساؤلات التي يطرحها المطورون لهذه المشاريع ومناقشة التحديات التي تواجههم عند تطويرهم لمثل هذه المشاريع.
كما اثنت المهندسة زواتي على دور هيئة تنظيم قطاع الكهرباء وشركات التوزيع  في الاستجابه الى متطلبات المطورين وعلى الحوار الدائم الذي انتهجته الهيئة مع جميع المعنيين من اجل النهوض في قطاع الطاقه في الاردن.
وأدار النقاش رئيس مجلس ادارة الجمعية الدكتور ماهر مطالقة، الذي تطرق في البداية الى دور جمعية ادامة في توفير منبر للحوار وحشد التأييد للوقوف على أهم التحديات التي تواجه قطاع الطاقة وبلورة الحلول البديلة التي من شأنها تذليل تلك التحديات.
وتم خلال هذا النقاش شرح من هيئة تنظيم قطاع الكهرباء وشركات توزيع الكهرباء حول الالية التي يتم فيها تقديم الطلبات لتركيب أنظمة الطاقة المتجددة على أسطح المنازل، ثم تلا ذلك أسئلة واستفسارات من الحضورتتعلق بالمشاريع القائمة والمراد تطويرها في هذه المجال، حيث قام الممثلون من شركات توزيع الكهرباء وهيئة تنظيم قطاع الكهرباء بالإجابة عنها وتفسير العديد من النقاط ذات الأهمية.
حيث أجابوا عن الاستفسارات المتعلقة برسوم عبور الطاقة و تكلفتها، وتمت الإشارة إلى أن هيئة تنظيم قطاع الكهرباء بصدد إصدار الدليل الإرشادي للمنشآت التي تعتزم استخدام آلية عبور الطاقة.
وقامت بعض الشركات المشاركة بتقديم اقتراحات لتسهيل الإجراءات الخاصة بتركيب أنظمة الطاقة المتجددة. 
وأعلنت هيئة تنظيم قطاع الكهرباء عن نيتها إصدار دليل إرشادي جديد لربط أنظمة الطاقة المتجددة في نهاية هذا الشهر، وسيحتوي هذا الدليل على تكاليف دراسات تقييم أثر الربط على الشبكة، كما سيحتوي على العديد من التعديلات التي تعالج بعض من التحديات التي تواجهها الشركات في ربط أنظمة الطاقة المتجددة حالياً.
وأكد المشاركون على أهمية اعتماد آلية لاعتماد الشركات العاملة في قطاع الطاقة المتجددة من قبل جهة تعتمدها الحكومة، كما أكدوا أهمية التواصل مع مؤسسة المواصفات والمقاييس وذلك لاعتماد مواصفات لأجهزة الطاقة المتجددة التي يتم استيرادها، و ذلك من أجل ضمان جودتها كما أكد المشاركون على أهمية تعاون دائرة الجمارك للتأكد من تطبيق قانون إعفاءات الطاقة المتجددة و ترشيد الاستهلاك. 
ويذكر ان جمعية إدامة هي جمعية أعمال اردنية غير ربحية انشئت في العام 2010 وتعنى بإدامة الطاقة والمياه والبيئة والسعي لتوفير مناخ محفز للاقتصاد الاخضر بما في ذلك زيادة استخدام بدائل الطاقة التقليدية وخاصة الطاقة المتجددة. وتسعى ادامة الى تشجيع البحث العلمي والابتكار وتطوير وتسويق التكنولوجيا الأردنية المختصة في مجلات المياه والبيئة والطاقة. كما تهدف الى نشر الوعي العام ودعم السياسات التي من شأنها النهوض بهذه القطاعات وصولا الى تنمية أكثر استدامة في الأردن. وتضم ادامة في عضويتها حاليا 67 شركة عاملة في مجالات الطاقة والمياه والبيئة والتنمية الاقتصادية. وتقدم جمعية ادامة عددا من الدورات التدريبية المتخصصة والمعتمدة دوليا في مجالات ادارة الطاقة والطاقة المتجددة حيث استفاد من هذه الدورات 230 مهندسا على مدى السنوات الثلاث الماضية.

التعليق