الموسيقي الأردني يعقوب أبوغوش يفوز بالمركز الأول في مسابقة "سمعنا"

تم نشره في الثلاثاء 8 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً
  • الموسيقي الأردني يعقوب أبوغوش - (من المصدر)

غيداء حمودة

عمان- فاز الموسيقي الأردني يعقوب أبوغوش بالمرتبة الأولى في مجال التأليف والعزف على الآلات الموسيقية ضمن مسابقة "سمّعنا" التي نظمتها مؤخرا مؤسسة المورد الثقافي مناصفة مع فرقة أنتيكا المصرية.
وجاء فوز أبوغوش عن المقطوعات التي شارك بها في المسابقة وهي "الخبز" و"بردى" و"سماعي إحسان". وجاءت نتيجة المسابقة مناصفة بين تصويت الجمهور وتقدير لجنة التحكيم التي تكونت من مؤلفين موسيقيين شبان عرب يتمتعون بخبرة عملية واسعة وكذلك خلفية موسيقية أكاديمية، هم: جاسر حاج علي من تونس وعمرو صلاح من مصر وكنان العظمة من سورية ومصطفى سعيد من مصر، بالإضافة الى هاني سبيليني من لبنان.
وصوت الجمهور للأعمال المقدمة من خلال موقعي "يوتيوب" و"فيسبوك"، وبلغ إجمالي عدد المصوتين 14022.
ونجحت المسابقة في اجتذاب عدد كبير من الطلبات من المؤلفين الموسيقيين العرب بلغ 23 طلباً مستوفياً لكل الشروط من أصل 30 طلبا.
وبحسب مؤسسة المورد الثقافي، تهدف المسابقة إلى زيادة اهتمام الجمهور العربي بالموسيقى الآلية غير الغنائية ورفع مستوى التذوق الموسيقي وتشجيع المؤلفين الموسيقيين العرب الذين تتسم أعمالهم بالتميز والتجديد والإبداع.
والموسيقي يعقوب أبوغوش من مواليد أيلول (سبتمبر) 1975، وحاصل على بكالوريس حقوق من الجامعة الأردنية. بدأ بتعلم الموسيقى والعزف على آلة البيس جيتار في العام 1994، والتحق بفرقة black iris التي كانت من أنجح الفرق التي تقدم الموسيقى الغربية في الأردن.
في العام 2000 التحق بمحموعة رم- طارق الناصر، التي يعتبرها أبوغوش تجربة غنية تعلم من خلالها الكثير من أصول التأليف والتوزيع الموسيقي، وخصوصا المقامات العربية التي أصبحت أساس توجهه الموسيقي.
في العام 2004، أسس أبوغوش فرقة زمن الزعتر، والتي تعد من أوائل فرق الموسيقى البديلة في الأردن ومن أوائل الفرق التي تقدم الموسيقى العربية الممزوجة بالمؤثرات الموسيقية العالمية الحديثة، وذلك كخطوة لإخراج الموسيقى العربية من النمطية السائدة.
أصدرت فرقة زمن الزعتر 3 ألبومات موسيقية حتى اليوم؛ أولها كان في نهاية العام 2004 وحمل عنوان "زي كل الناس"، ويضم 8 مقطوعات موسيقية 7 منها من ألحان وتوزيع يعقوب أبوغوش وواحدة ضمت إعادة توزيع مقطوعات للموسيقار محمد عبدالوهاب.
في العام 2007، أصدرت الفرقة ألبومها الثاني بعنوان "زاد"، وكان التركيز في هذا الألبوم على إعادة توزيع بعض المقطوعات الموسيقية المهمة من التراث العربي والتركي والجاز بطريقة توضح مدى الترابط بين هذه الأنواع المختلفة من الموسيقى.
أما في العام 2012، فأصدرت زمن الزعتر ألبومها الأحدث بعنوان "الخبز" والذي يضم 9 مقطوعات موسيقية جميعها من ألحان وتوزيع يعقوب أبوغوش. وجاءت مقطوعات هذا الألبوم أكثر انحيازا الى الروح الشرقية وأكثر ارتباطا بالواقع العربي المعاصر، فضمت موسيقات تحتفل بإنجازات الحركات الثورية العربية كمقطوعة (أم الدنيا) المهداة الى الثورة المصرية العظيمة، وأخرى عبرت عن الأسى (الممزوج بالأمل) بالواقع المرير في سورية في مقطوعة (بردى). كما أن الألبوم بأكمله تم تقديمه بطريقة تعبر عن موقف واضح: فالألبوم سمي بـ"الخبز"، وتم توزيعه مجانا من خلال جعله متوفرا للتحميل كاملا على موقع الفرقة على الإنترنت: www.zamanalzaatar.com.
ولأبوغوش ألبوم خاص به أصدره في العام 2011، ويضم 7 مقطوعات موسيقية من ألحانه وتوزيعه و3 أغان من ألحانه وتوزيعه وكلماته. وتميزت هذه التجربة بتوظيف فرقة موسيقية كبيرة زاد عدد أعضائها على 23 عازفا والتي تمكن من خلالها أبوغوش من توسيع رقعة المزج بين الألوان الموسيقية المختلفة من خلال الآلات الموسيقية النفخية والوترية والكهربائية.
عمل أبوغوش كذلك في الموسيقى التصويرية والتصميم الصوتي من خلال أكثر من 20 فيلما قصيرا و3 أفلام وثائقية طويلة ومجموعة من البرامج التلفزيونية، كما عمل في الإنتاج الفني الموسيقي فأنتج ألبومات لعدة فنانين أردنيين وعرب.

التعليق