جلسة حول مشاريع التخرج الهندسية وربطها مع الصناعة

تم نشره في الخميس 26 أيلول / سبتمبر 2013. 03:00 صباحاً

عمان - الغد- نظمت لجنة الإشراف على مشاريع التخرج في نقابة المهندسين جلسة حوارية بعنوان "مشاريع التخرج والربط مع الصناعة والإبداع"، شارك فيها أكاديميون من مختلف التخصصات الهندسية في الجامعات الأردنية ومهندسون خبراء عاملون في قطاع الصناعة.

وأكد نائب نقيب المهندسين ماجد الطباع خلال الجلسة أمس، حرص النقابة على الارتقاء بالتعليم الهندسي بما يخدم الاقتصاد الوطني وصناعته.
وأشار إلى الاتفاقية التي وقعتها النقابة مع غرفة صناعة عمان لدعم مسابقة مشاريع التخرج لطلبة الهندسة في الجامعات الأردنية للعام 2014 وتنظمها النقابة منذ العام 2000، لافتا إلى أن الجائزة التي يحق لكل جامعة ترشيح أفضل ثلاثة مشاريع تخرج هندسية منها، تهدف لربط تلك المشاريع بالقطاع الصناعي وتشجيع اساتذة وطلاب كليات الهندسة على تنفيذ مشاريع تخرج بناء على الاحتياجات الفعلية للمصانع.
وناقش المشاركون في الورشة مستوى مشاريع التخرج، الذي يعكس واقع التعليم الهندسي، وأكدوا أن مستوى التعليم في "تدن واضح"، كما أكدوا ضرورة التواصل مع القطاع الصناعي لتنفيذ المشاريع حسب احتياجات الصناعة الاردنية وأهمية تكامل الخبرات الاكاديمية والصناعية لصالح الطرفين.
وقدم مدير دائرة التنمية الصناعية في الغرفة  فضل لبدي عرضا للاتفاقية الموقعة بين النقابة والغرفة التي تكفلت بموجبها بتقديم جوائز للفائزين بالمسابقة بقيمة 21500 دينار.وتم خلال الجلسة التي ادارتها رئيسة اللجنة المهندسة ميساء الشوملي عرض مشاريع تخرج مقترحة من قبل المصانع الاردنية بما يخدم القطاع الصناعي، فيما خرجت الورشة بتوصيات سيتم توزيعها على الجامعات وأصحاب العلاقة ومتابعة تنفيذها.

التعليق