3 مباريات في ختام الجولة الأولى من كرة الدرجة الأولى اليوم

الكرمل يطرق مرمى كفرسوم بـ"رباعية" والأهلي يتخلص من عقبة السلط

تم نشره في الأربعاء 18 أيلول / سبتمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • لاعب الأهلي إبراهيم جوابرة يرتقي عاليا ويسدد الكرة براس على مرمى السلط أمس-(تصوير جهاد النجار)

بلال الغلاييني وعاطف البزور

السلط - اربد - طرق فريق الكرمل مرمى جاره كفرسوم بأربعة اهداف مقابل ثلاثة في المباراة التي جرت بينهما يوم أمس على ملعب بلدية اربد في اطار الجولة الأولى من دوري أندية الدرجة الأولى لكرة القدم.

وفي نفس الوقت كان الأهلي يتخلص من عقبة السلط ويتغلب عليه 2-1 في المباراة التي شهدها ملعب السلط.
اليوم تختتم مباريات الأسبوع الأول من هذه البطولة، عندما تقام 3 مباريات تبدأ جميعها بنفس التوقيت في الساعة الرابعة عصرا، ملعب البتراء يشهد لقاء اليرموك الهابط حديثا من دوري المحترفين مع فريق سحاب الذي سبق له زيارة دوري الاضواء، وربما تكون كفة اليرموك وخبرة لاعبيه هي الارجح والاقرب لتحقيق الفوز.
وبنفس التوقيت يلتقي على ملعب بلدية الزرقاء الاصالة والسرحان في مواجهة متكافئة، بيد أن لقاء عين كارم واتحاد الزرقاء يتوقع أن يعمر بالاثارة والندية ويقام على ملعب السلط.
الكرمل 4 كفرسوم 3
لم تكن البداية الحذرة من كلا الفريقين توحي بان المباراة ستكون عامرة بالأهداف والفرص اذ اتسمت معطيات الدقائق الأولى من عمر اللقاء بالهدوء فالأداء جاء رتيبا والفرص نادرة والوصول إلى المرميين كان يأتي على استحياء وفي فترات متباعدة.
كفرسوم حاول الاندفاع مبكرا ولجأ إلى الهجمات السريعة وأتيحت له فرصتين عبر السوري مروان عبدالكريم ومعتز عبيدات وكلا المحاولتين أخطأتا الشباك، فيما كان الكرمل يعتمد على التمريرات القصيرة وتناقل الكرة من وسط الملعب وهاجم بخجل لكن محاولات لم تتجاوز حدود منطقة الجزاء.
وبمرور الوقت حاول الكرمل الانتقال إلى الحالة الهجومية بصورة أفضل وباتت هجمات الفريق تشكل خطورة واضحة على دفاعات كفرسوم واضطرتها لارتكاب الأخطاء وبعد فرصتين لابو حسان والعالم نجح احمد جوهر بوضع فريقه بالمقدمة من كرة ثابتة نفذها داخل الشباك د24 واصل بعدها الكرمل هجماته التي أسفرت عن هدف التعزيز بواسطة المحترف السوري عبد القادر العالم الذي سدد كرة قوية ملأت الشباك د37 قبل أن يضف رائد الزاغة الهدف الثالث من تسديدة مماثلة د42 لكن سرعان ما قلص عبد الله عبيدات الفارق بعدما واجه المرمى ولعب الكرة في الزاوية المعاكسة على يسار الحارس د45.
تقليص وتعزيز
ارتفع نسق الأداء بين الفريقين في الشوط الثاني الذي دخله كفرسوم بنوايا هجومية واضحة بعدما دفع مدربه بورقتي مروان عبيدات وعبد الله الزعبي فامتد نحو مواقع العربي منتهجا توسيع رقعة اللعب على الأطراف لتتعدد مشاهد التواجد داخل المنطقة المحرمة ومن أول فرصة كان البديل مروان عبيدات يستغل تمريرة عبدالكريم ليواجه المرمى ويسدد على يمين الحارس الهدف الثاني د48 واصل بعدها كفرسوم اندفاعه وهديره الهجومي من كافة المحاور لينجح السوري مروان عبدالكريم بالحصول على ركلة جزاء نفذها بنجاح هدف التعادل د55 تحرر بعدها الكرمل وبادل منافسه الهجمات التي اتسمت بالخطورة من كلا الفريقين لاسيما من قبل الكرمل الذي سعى لاستعادة تقدمه وتمكن من ذلك عبر لاعبه محمود الجندي الذي استغل ارتباك مدافعي كفرسوم في تشتيت الكرة ليخطفها ويسدد داخل المرمى د 71 لم تفلح بعدها محاولات كفرسوم لإدراك التعادل رغم الفرص المتاحة والتي كان أبرزها تسديدة مروان عبيدات ليخرج الكرمل بفوز صعب ومثير لكنه ثمين في بداية المشوار.
الأهلي 2 السلط 1
اثار لاعب السلط مقداد الطموني حفيظة لاعبي الأهلي عندما برع في كشف مرمى الحارس عناد الطريفي من خلال الكرة القوية التي سددها من داخل المنطقة وعلت العارضة بقليل، ما ساهم برفع وتيرة الإثارة منذ البداية، حيث تسابق لاعبو الفريقين على تسريع وتيرة بناء الهجمات التي اخذت طابع السرعة لحظة تنفيذها من مختلف المحاور، ورغم ان الأهلي ظهر بصورة افضل بعد ان استغل تقدم لاعبي السلط وبدأ في شن الهجمات المضادة التي تولاها احمد ياسر وسهيل ماضي ومحمد علان ومحمد الحسنات، وتركزت على النقلات القصيرة والمصاحبة لارسال الكرات العرضية باتجاه المهاجمين ابراهيم جوابرة وسيد مسعد، الا ان فريق السلط كاد ان يصطاد شباك الحارس الطريفي من خلال الكرة القوية التي ارسلها محمد الدهان وجاورت القائم، تبعه مقداد بكرة مماثلة ابعدها الحارس الطريفي بالوقت المناسب.
بعد ذلك استلم الأهلي زمام الأمور وبدأت كراته تتجه صوب مرمى الحارس مازن عبيد الذي اختبر مبكرا من كرة احمد ياسر الرأسية التي ضربت بالقائم، ثم سدد مسعد كرة قوية ارتطمت بالمدافعين، قبل ان يعود السلط للمناورة الهجومية من جديد من خلال الهجمات التي قادها طارق القماز واحمد سمارة ومؤيد العجرمي واحتاجت الى النهايات السعيدة من جهة ومتانة الدفاع الأهلاوي من جهة اخرى، الامر الذي ساعد الأهلي في افتتاح التسجيل عندما عكس محمد عصفور كرة ثابتة سددها أحمد ياسر براسه داخل الشباك في الدقيقة 36، تبعه محمد علاء بهدف التعزيز عندما استغل الكرة الساقطة خلف المدافعين وسددها برأسه في الدقيقة 45.
هدف لا يكفي
واطل فريق السلط على مجريات الحصة الثانية بسلسلة من الهجمات التي ضربت دفعات الأهلي لا سيما من منطقة العمق خصوصا بعد دخول أنس الزبون، والتي عززت من تواجد لاعبي السلط امام مرمى الحارس الطريفي، الذي رد كرة العجرمي، ثم سدد الطموني كرة قوية انحرفت قليلا عن القائم، فيما ركز الأهلي على ارسال الكرات الطويلة والتي وجدت الابعاد المباشر من مدافعي السلط، وفي الدقيقة 85 استقبل الزبون كرة الطموني وسددها قوية على يمين حارس الأهلي، لكنه لم يكف لخروج السلط ولو بنقطة واحدة.
وكان الحكم اشهر البطاقة الحمراء للاعبين طارق القماز (السلط) ويزن دهشان (الأهلي) لنيلهما الإنذار الثاني.

bilal.ghalayini@alghad.jo
atef.albzour@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »زبون دائم (الخير)

    الأربعاء 18 أيلول / سبتمبر 2013.
    والله يا انس يا زبون لاتنسى انت مكسب للسلط وخسارة لنادينا الحسين ..... بس تبقى بالقلب يا كبير