جوينات: "مكافحة التهريب" غير مسؤولة عن ضبط البنزين المهرب داخل المنازل والمستودعات

تم نشره في الأحد 15 أيلول / سبتمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • بنزين مهرب يباع في أحد شوارع عمان - (أرشيفية)

رداد ثلجي القرالة

عمان- أكد مدير دائرة مكافحة التهريب، نادر جوينات، أن الدائرة غير مسؤولة عن ضبط البنزين المهرب في المنازل والمستودعات داخل محافظات المملكة.
جاء ذلك بعد تلقي الدائرة شكاوى عدة حول بيع كميات من البنزين المهرب داخل المنازل والمستودعات وما لها من خطورة على السلامة العامة.
وقال جوينات لـ"الغد": "إن التعامل مع حالات بيع البنزين المهرب في المنازل والمستودعات داخل المحافظات يقع على عاتق الحاكم الإدراي في كل محافظة وليس دائرة مكافحة التهريب".
وأشار جوينات إلى أن مسؤولية الحكام الإدرايين في كل محافظة تشكيل لجنة مكونة من الدفاع المدني بالمحافظة والدرك والجمارك الأردنية للتعامل مع حالات بيع البنزين المهرب في المنازل والمستودعات.
وأضاف جوينات أن عمل دائرة مكافحة التهريب يقتصر على منع التهريب في المناطق الصحراوية وغيرها من المناطق التي تشهد زيادة في حالات التهريب.
ودعا جوينات المواطنين لإبلاغ الحاكم الإدراي في المحافظة في حال وجود عمليات بيع البنزين المهرب داخل المنازل والمستودعات لاتخاذ إجراءات التعامل مع مثل هذه الحالات.
وأكد جوينات أن حملة ضبط البنزين المهرب ما تزال مستمرة في المناطق الصحراوية للمملكة. وبين أن الدائرة تقوم بشكل يومي بالتعامل مع البنزين المهرب وبطرق مختلفة.
وأشار جوينات إلى أن دوريات مكافحة التهريب تتعامل مع حالات تهريب بنزين تدخل المملكة عبر الحدود من خلال دخولها من دول الجوار، إضافة الى ضبط دوريات الدائرة كميات من البنزين المهرب داخل مستودعات.
وكانت السعودية أعلنت في وقت سابق عن سن تشريعات جديدة للحد من تهريب الوقود إلى الأردن، وتشمل هذه التشريعات تحديد كمية الوقود المسموح بخروجها للمترددين بصفة يومية أو شبه يومية عبر منفذ الحديثة الذي يفصل بين البلدين.

raddad.algaraleh@alghad.jo

التعليق