بحث أثر مشكلة البسطات على الوضع التجاري في الزرقاء

تم نشره في الأربعاء 11 أيلول / سبتمبر 2013. 03:00 صباحاً

الزرقاء - نوقشت في غرفة تجارة الزرقاء أمس مشكلة البسطات واسبابها ونتائجها على الوضع التجاري والحركة التجارية.
وقال محافظ الزرقاء علي العزام ان المشكلة تجاوزت المسموح به؛ نتيجة تكاثر البسطات واعتداءاتها على الأرصفة والشوارع واطلاق العبارات السيئة تجاه المواطنين والمارة، وتعاطي الممنوعات في بعضها ما يسيء للشباب ويخلق مشاكل لاحصر لها.
واضاف ان من واجب كافة الجهات المختصة معالجة المشكلة لمنع تأثيرها على التجار الذين يقومون باستخراج تراخيص سنوية، ويقومون بدفع المسقفات والضرائب، مقابل عدم استفادة الجهات المختصة من البسطات ماديا وانما خلق مشاكل وعقبات تسيء للمظهر العام للمدينة وسكانها.
واشار رئيس بلدية الزرقاء المهندس عماد المومني الى ان البلدية لديها تطلعات جادة في سبيل تنظيم السوق، والحفاظ على المكتسبات الرئيسية للتجار وخدمتهم من حيث النظافة العامة، وصيانة الأرصفة والشوارع وايجاد برنامج شامل؛ لنقل النفايات ضمن اوقات محددة يتم خلالها تجميع النفايات في مواقع يتم تحديدها تمهيدا لنقلها.
واضاف ان البلدية على استعداد لتنفيذ اية متطلبات تخدم الزرقاء واهلها وفي طليعتها خدمات النظافة والرش التي بدأت البلدية بتنفيذها فعليا، وتأهيل مصنع الحاويات واستقبال العطاءات الخاصة به.
واكد مدير شرطة الزرقاء العميد هاني ابو رمان اهمية تعاون كافة الاجهزة والانتهاء من مشكلة البسطات وازالتها بشكل نهائي حتى يتسنى للمواطنين تسيير اعمالهم بكل يسر وسهولة. -(بترا)

التعليق