مدرب اوزبكستان متفائل بقدرات فريقه خلال حديثه لوسائل الإعلام

حسام حسن: مصرون على تحقيق الفوز وإسعاد الجماهير العريضة

تم نشره في الجمعة 6 أيلول / سبتمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • المدير الفني للمنتخب حسام حسن (أرشيفية)

محمد عمار

عمان - أكد المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم الكابتن حسام حسن، أن الاستعداد خلال الفترة الماضية جاء على فترات مدروسة، وتضمن إقامة مباراتين وديتين مع فلسطين وليبيا، ولقاء سورية في التصفيات الآسيوية، كما حاول إقامة لقاء ودي مع العراق، لكن اللاعبين المحترفين لم يتمكنوا من المشاركة في اللقاء الذي أضحى غير مفيد للمنتخب، ما استدعى الغاؤه، مشيرا أن الحالة البدنية والنفسية للاعبين بمستويات جيدة، وفي تقدم مستمر، وأن هناك بعض الإصابات التي استدعت إجراء عملية لحارس المنتخب عامر شفيع، وقد بدأ رحلة العلاج الطبيعي حيث أكد الطبيب جاهزيته ليكون متواجدا في مباراة اليوم، دون الانتقاص من مستوى باقي حراس المرمى، منوها أن الطبيب أكد جاهزية عدي الصيفي، وهو نفس ما يتمتع به جميع اللاعبين الذين يصرون على تحقيق الفوز على اوزبكستان، واسعاد الجماهير العريضة.

حسن أشار أنه رغم فترة الإعداد القصيرة للمنتخب، وأجندة البطولات المحلية وتأخر انطلاق الدوري، وغياب اللاعبين المحترفين في الخارج، لكنه نجح في ايجاد توليفة مناسبة لخوض مباراة اليوم.
وأضاف: "عملت في فترة التدريبات والمحاضرات النظرية والعملية، على توجيه اللاعبين لتحقيق نتيجة ايجابية في مباراة الذهاب، لكن المنتخب الوطني يجب أن يكون له شكل وشخصية فنية متميزة، من خلال اللعب الجماعي الهجومي والدفاعي، تابعت بعض أشرطة مباريات اوزبكستان ودونت الملاحظات التي احتاجها، وتم دراستها نظريا وعمليا مع نجوم المنتخب"، أما عن ظروف الملحق فأكد أنه لا مجال للتعويض، وأن طموحه كمدير فني، وأحد المشجعين الأردنيين أن يتجاوز المباراة، التي ستكون متوازنة في الشقين الدفاعي والهجومي، واستغلال كافة الفرص المتاحة وتحقيق الفوز، خصوصا أن المنتخب الوطني يلعب على أرضه وبين جمهوره، معززا بحماس الجماهير المتعطشة للفوز، مدركا في نفس الوقت حجم الخطر الأوزبكي.
وعن وصول المنتخب الأوزبكي الى عمان قبل ساعات قليلة من موعد المباراة، قال حسن أن لكل مدرب قراءته الفنية، وهو أدرى بمصلحة فريقه.
بدوره أكد كابتن المنتخب عامر ذيب أن معنويات لاعبي المنتخب الوطني مرتفعة جدا من خلال التمارين الأخيرة، خاصة بعد إقامة المعسكر التدريبي قبل المباراة بخمسة ايام، وسيكون الفريق جاهزا لملاقاة اوزبكستان اليوم وسيسعى الجميع إلى حسم المواجهة في الشوط الأول.  
مدرب أوزبكستان متفائل
المدير الفني للمنتخب الاوزبكي أمير جلال قاسيموف قال: "لدينا في مباراة اليوم فرصة مناسبة، وسنسعى لتحقيق الفوز والابتعاد عن مفاجآت لقاء الاياب التي اعتبرها بمثابة بطاقة العبور نحو الملحق الأميركي الجنوبي، وأنا راض عن المستوى الفني للاعبي فريقي".
قاسيموف أشار أنه استقدم جميع اللاعبين المحترفين في الخارج، ما استدعى تأخر وصول الفريق الى عمان، مؤكدا أنه سيعمل على ترجمة أفضليته، والعودة والتحضير للقاء الاياب في طشقند، خصوصا أن المنتخب لم يعان من أي ارهاق جراء رحلة السفر المباشرة من طشقند إلى عمان.
وختم قاسيموف: "لا يوجد لدي مشكلة في لقاء اليوم، رغم أنها خارج ارضنا، فالكرة الحديثة لا تهتم أين تلعب المباراة، ننظر للفوز بأمل كبير، وادرك قدرات المنتخب الأردني الذي يصعب خسارته على ارضه، لكن فريقنا قادر على كسر هذه القاعدة".

moh.ammar@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »انا الله مع الصابرين (رائد سليم)

    الجمعة 6 أيلول / سبتمبر 2013.
    بأذن الله النشاما المنتخب قدها وما في شي صعب على المنتخب وبأذن الله الفوز حليفنا
    أنا الله مع النشامى وبدنا دعم من الجمهور الحبيب الذي يعطي النكها الخاصة في المباراة
  • »على بركة الله (علاء أبو أحميد)

    الجمعة 6 أيلول / سبتمبر 2013.
    ان شاء الله يبيضو وجوهنا النشامى اليوم صعبه كتير بس مش مستحيله