ذوو نزيل تعرض للحرق في سجن معان يغلقون طريقا

تم نشره في الاثنين 26 آب / أغسطس 2013. 03:00 صباحاً

حسين كريشان
معان - أغلق ذوو سجين في سجن معان أحد الشوارع الرئيسية أمس بمدينة معان بالإطارات المطاطية والحجارة والحاويات، ومنعوا مرور المركبات في الشوارع، احتجاجا على "تعرض ابنهم للحرق في السجن" حسب تعبيرهم.
وزعموا أن ابنهم "تعرض للحرق في وجهه من قبل أحد العاملين في السجن"، مهددين "باتخاذ خطوات تصعيدية في حال لم يتم معرفة مصير ابنهم".
وتسبب إغلاق الطريق وسط الشارع الرئيس بإرباك حركة مرور المركبات والمشاة وأزمة سير خانقة في المدينة.
وأكد مصدر أمني في المحافظة أن أحد النزلاء قام بإلقاء وسادة مشتعلة على نزيل آخر داخل مركز إصلاح وتأهيل معان نتيجة خلاف بينهما، مما إدى الى قيام ذوي النزيل المصاب بالاحتجاج وإغلاق الطريق بالإطارات المشتعلة للمطالبة بالكشف عن هوية المعتدي.
وأضاف المصدر أن مديرية شرطة معان قامت بالتنسيق مع إدارة مركز الإصلاح والتأهيل لترتيب زيارة لذوي النزيل المصاب الى السجن للاستماع منه عن حقيقة ما جرى، إلا أن ذويه رفضوا الزيارة مصرين على الاحتجاج.

التعليق