"فولكس واجن" الشرق الأوسط تحقق نموا قياسيا بقيادة باسات

تم نشره في الخميس 22 آب / أغسطس 2013. 03:00 صباحاً

عمان- كشفت فولكس واجن أن سيارتها باسات كانت المحرك الرئيسي وراء تحقيق نتائج الشهر الأكثر نجاحاً على الإطلاق للشركة في الشرق الأوسط. وسجلت باسات زيادة قدرها 415 ٪ في عمليات التسليم خلال شهر يوليو مقارنة مع الفترة ذاتها من العام 2012.
 وبذلك ارتفع إجمالي عمليات التسليم لفولكس واجن بنسبة 51 ٪ في شهر يوليو عند المقارنة مع نفس الشهر من العام السابق، في حين سجلت الفترة بين يناير ويوليو 2013 نسبة نمو بلغت 32 ٪ في أعداد التسليمات الكلية مقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2012. وكانت فولكس واجن تيغوان وجيتا من بين الطرازات الأكثر مبيعا للشركة.
إلى ذلك قال جيمس أوليفر، المدير العام لفولكس واجن الأردن: “مع باسات، انتقلت فولكس واجن الى مستويات أكثر إثارة من الفخامة والراحة. بتصميمها الألماني الأنيق وأسعارها التي في متناول اليد، عززت باسات موقعها بوصفها الخيار الأفضل للسيارات المتوسطة الحجم في الأردن”.
لقد أثبت باسات شعبية كبيرة بين عملائها في الشرق الأوسط، ويأتي الطراز الجديد بمحرك سعة 2.5 لتر ذو خمس أسطوانات وبقوة 170 حصانا، وعلبة تروس أوتوماتيكية بست سرعات، وذلك كتجهيزات قياسية، ليلائم احتياجات وأذواق هذه المنطقة المميزة.
ويمكن الاختيار من بين العجلات المصنوعة من مزيج المعادن بأحجام 16 و17 و18 بوصة، كما تم تزويد مقاعدها المكسوة بالجلد بتحكم كهربائي، وهناك نظام صوتي من “فندر”، ومصابيح ضباب أمامية مع مصابيح الانعطاف الثابتة، ونظام التحكم التلقائي بالجو الداخلي، والإضاءة الداخلية، ونظام الدخول من غير مفتاح.
وعلى الرغم من ظروف السوق العالمية الصعبة، هناك زيادة مطردة في عمليات التسليم في الشرق الأوسط، والنمو القياسي للنصف الأول من العام 2013 وكذلك في شهر يوليو هما دليل على ذلك.
وإلى جانب شركائها، تلتزم فولكس واجن بتقديم منتجات وخدمات عالمية المستوى لعملائها في الشرق الأوسط، والاستمرار في دفع علامتها التجارية إلى الأمام في جميع أنحاء المنطقة عبر الاستثمار في التكنولوجيا، والمرافق، وخدمة العملاء.

التعليق