نزلاء من "السلفية الجهادية" يضربون عن الطعام

تم نشره في الاثنين 19 آب / أغسطس 2013. 03:00 صباحاً

موفق كمال

عمان - كشف القيادي بالتيار السلفي الجهادي محمد الشلبي الملقب بـ"أبوسياف" عن إعلان 14 نزيلا في مركز إصلاح وتأهيل أم اللولو من منتسبي التيار تنفيذهم إضرابا عن الطعام اعتبارا من أول من أمس وحتى إشعار آخر لحين تنفيذ مطالبهم.
وتتمثل مطالب المضربين عن الطعام، وفق أبوسياف، بالسماح لهم بإدخال ملابس وكتب وشراء احتياجات من خارج السجن، بالإضافة إلى السماح لأقاربهم من الدرجة الثانية بزيارتهم.
وقال أبوسياف، لـ"الغد" أمس، إنه "تقدم بالمطالب لإدارة السجون منذ فترة، وتلقى وعدا بتلبيتها، إلا أن ذلك لم يحدث لغاية الآن"، محملاً مسؤولية ذلك إلى مدير السجن.
ولفت إلى أن النزيل الدكتور سعد الحنيطي من أبرز المضربين عن الطعام وحالته الصحية "سيئة كونه مصابا بالسكري، ومضربا عن الطعام منذ أيام". لكن الناطق الإعلامي في مديرية الامن العام الرائد عامر السرطاوي خالف ما ذكره أبوسياف، مشيرا الى ان ادارة السجن "تبلغت أمس عن اضراب 12 نزيلا من مركز إصلاح وتأهيل ام اللولو عن الطعام ولمدة ثلاثة أيام فقط".
وأضاف السرطاوي، لـ"الغد"، إن ثمانية من المضربين هم من نزلاء قضايا محكمة أمن الدولة المنتمين للسلفية، بيد أن اربعة آخرين من المضربين ليس لهم علاقة بالتيار.
ونفى السرطاوي صحة ما ذكره أبوسياف بشأن رفض إدارة السجن السماح لأقارب المضربين بزيارتهم أو شراء حاجيات من الخارج، موضحا أن لكل نزيل حق شراء المشتريات والاتصال، وذلك وفق القانون.

mufa.kamal@alghad.jo

التعليق