وزير الأشغال: إعادة صرف مستحقات البلديات من عوائد المحروقات العام المقبل

المصري : رئيس الوزراء وفريق وزاري يزور معان بعد العيد

تم نشره في الخميس 1 آب / أغسطس 2013. 03:00 صباحاً
  • وزير الأشغال العامة المهندس وليد المصري يتفقد الطريق التنموي في معان أول من أمس -(من المصدر)

حسين كريشان

معان - كشف وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس وليد المصري عن زيارة مرتقبة لرئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور والفريق الوزاري الى مدينة معان بعيد عيد الفطر السعيد، متوقعا أن تكون نتائج الزيارة مفيدة على المحافظة.
واعتبر المصري أن مثل هذه الزيارات الميدانية ضرورية ومهمة، وتحل الكثير من قضايا ومطالب السكان ميدانيا، لاسيما أنها تضمن اللقاء بأبناء المحافظة والاستماع الى مطالبهم واحتياجاتهم.
وأشار خلال زيارته أمس محافظة معان ولقائه رئيس وأعضاء لجنة بلدية معان الكبرى بحضور عدد من الفاعليات الشعبية وممثلين عن المجتمع المدني إلى أن الوزارة بصدد التوسع في دعم وفتح الطرق الزراعية المستجدة في المحافظة، فضلا عن تنفيذ العديد من المشاريع الخدمية في المنطقة من فتح وتعبيد الطرق وأعمال الإنارة.
وأضاف الوزير أن هناك مشاريع أخرى كإعادة هيكلة مداخل المدينة ومناطق المدورة والجفر، وتوفير كافة مقومات السلامة المرورية عليها التي ما يزال العمل جاريا بها وتنعكس بشكل إيجابي على السكان والخدمات المقدمة لهم ولسالكي الطرق.
وقال المصري إن الحكومة ستعيد صرف مستحقات البلديات من عوائد المحروقات والمقدرة بـ 8 % مطلع العام المقبل، والتي أوقفت سابقا، وحالت دون تنفيذ العديد من المشاريع التي كانت المجالس البلدية تنوي تنفيذها. 
وتفقد الوزير يرافقه أمين عام الوزارة المهندس سامي هلسة ومدير أشغال معان المهندس عبدالمنعم أبو هلالة مشروع إعادة تأهيل وتوسعة الطريق التنموي الذي تنفذه الوزارة بكلفة 10.5 مليون دينار، مؤكدا أهمية هذا المشروع الذي يهدف الى تحسين كفاءة الطريق الممتد من ميدان "سليمان عرار" وسط المدينة حتى الروضة الصناعية.
وقدم المصري مبلغ 150 ألف دينار كدعم من الوزارة الى مديرية أشغال محافظة معان، لتمكينها  من تنفيذ جملة مشاريع خدمية مختلفة خدمة لأبناء المحافظة كافة وكمساهمة في التخفيف من أعبائها.
وكان المصري أكد خلال افتتاحه مكتبا للأشغال العامة في لواء الحسينية في محافظة معان أن الوزارة ستوفر أكثر من 20 فرصة عمل لأبناء المنطقة، بعد أن حصلت على استثناء من مجلس الوزراء لتعيينهم بهدف تعزيز المكتب المستحدث مؤخرا بالكوادر الفنية والإدارية، للمساهمة في تقديم الخدمة الفضلى لأبناء اللواء.
وأشار إلى أن الوزارة ستوفر لمكتب الأشغال العامة في المنطقة الآليات والمعدات اللازمة بما يمكنه من القيام بالدور المنوط به، لخدمة احتياجات المواطنين والارتقاء بواقع خدماتها، وتنفيذ برامجها الخدمية من حيث خدمات الطرق والشوارع النافذة والطرق الزراعية، مؤكدا حرص الوزارة على توزيع مكتسبات التنمية ومشاريعها على محافظات المملكة بعدالة ومساواة ضمن الإمكانات المتاحة.
من جهته، تحدث مدير أشغال محافظة معان رئيس لجنة البلدية المهندس عبدالمنعم أبو هلالة حول العديد من القضايا التي تهم البلدية، عارضا أبرز مطالب واحتياجات البلدية والمحافظة بشكل عام من حيث، الحاجة لمشاريع طرق داخل المدينة وطرق دولية ورئيسة في المحافظة، مثمنا الدعم الذي تقدم به الوزير بصفة عاجلة لإجراء بعض الصيانة الضرورية في المحافظة والمقدرة بـ 150 ألف دينار.
وتركزت مطالب السكان حول ضرورة معالجة أوضاع العديد من الطرق الداخلية، مشيرين الى رداءة حال الطريق الصحراوي أيضا والمؤدي شمالا وجنوبا لمعان، خاصة طريق معان المريغة جنوبا ومعان الحسينية شمالا والتي أصبحت غير صالحة تماما للسير عليها.

Hussein.kraishan@alghd.jo

التعليق