نصائح تجنب حرقة المعدة والحموضة في رمضان

تم نشره في الأربعاء 31 تموز / يوليو 2013. 03:00 صباحاً
  • الدهون من الأطعمة التي تزيد حرقة المعدة - (أرشيفية)

عمان- تعد حرقة المعدة إحدى أكثر مشاكل الجهاز الهضمي شيوعا، إذ إن ثلث الأشخاص البالغين يشتكي من حرقة المعدة.
وتعرف حرقة المعدة بأنها شعور بالحرقة وعدم الراحة أعلى المعدة أو أسفل الصدر، وينتج هذا الإحساس عن خروج أحماض المعدة الى أسفل المريء، وما يسبب الشعور بعدم الراحة هو تلامس العصارات المعوية مع بطانة المريء غير المجهزة للتعامل مع هذه العصارات.
وأما عن الأسباب التي تؤدي للشعور بحرقة المعدة، فهي عديدة ومن المهم الإلمام بها لتجنبها؛ إذ إن تغيرات بسيطة في أسلوب الحياة قد يجنبك الشعور المستمر بعدم الراحة والانزعاج من معدتك:
1 - أهم الأسباب التي تؤدي لزيادة الشعور بحرقة المعدة نوعية الطعام التي تتناولها؛ فبعض الأطعمة تسهم في ارتخاء الصمام العلوي للمعدة وهو الذي يمنع ارتداد الطعام الى المريء، وفي حال ارتخائه، فإن ذلك يؤدي الي الشعور بحرقة المعدة.
من الأطعمة التي تزيد الشعور بحرقة المعدة:
- الشوكولاته.
- النعنع.
- المشروبات المنبهة التي تحتوي على الكافيين (كالشاي، القهوة، مشروبات الطاقة).
- الأطعمة الدهنية.
- الكحول.
2 - يرتبط الشعور بحرقة المعدة مع وضعية الجسم؛ أي أن حرقة المعدة تزيد عند الاستلقاء على الظهر بدون رفع الرأس أو على الجهة اليمنى أو على البطن، ولذلك عند النوم يفضل رفع الرأس بوسادة أعلى من المعتاد لمنع ارتداد سوائل المعدة الى المريء.
3 - أي ممارسات تزيد الضغط على البطن تزيد من أعراض حرقة المعدة؛ كحمل الأشياء الثقيلة، والملابس الضيقة، وزيادة الوزن والحمل أيضا يزيد الضغط على المعدة ويزيد من حدة الأعراض.
4 - بعض الأدوية قد تزيد من ارتخاء صمام المعدة كأدوية الضغط والسكري وأدوية أخرى.
5 - كما أن بعض الأطعمة تعمل بنفسها كمحرش للمريء، والتي تؤدي بدورها الى زيادة حرقة المعدة مثل: الأطعمة الحارة، العصائر، الفواكه الحمضية، البندورة ورب البندورة، كما يعد التدخين من الممارسات التي تزيد من حدة المشكلة.
وبمعرفة العوامل التي تساعد على تفاقم المشكلة، فبإمكانك منع حرقة المعدة أو التخفيف من حدوثها باتباع الآتي:
- عدم الأكل في وقت متأخر من الليل قبل الذهاب للفراش.
- تجنب تناول المأكولات والمشروبات التي تساعد على حدوث حرقة المعدة؛ مثل عصير الحمضيات، البطاطا المقلية، الطعام المتبل، الأطعمة الدسمة الغنية بالدهون.
- تناول وجبات عديدة وخفيفة بدلا من تناول وجبات كبيرة وثقيلة.
- عدم تناول القهوة والشوكولاته أو الكحوليات.
- التدخين يزيد الأمر سوءاً، فهو يعمل على إرخاء صمام المعدة.
- زيادة الوزن تجعل الإنسان عرضة لحرقة المعدة، وتخفيف الوزن يساعدك بشدة.
لتخفيف الحموضة في رمضان
- تناول الخيار أو التفاح، فهما يخففان من شدة الحموضة خصوصاً على السحور.
- مضغ العلكة الخالية من السكر يزيد من إفراز اللعاب، واللعاب قاعدي يخفف من الحموضة.
- اذا أزعجتك الحموضة ليلاً، فارفع رأسك بمقدار 15سم عند النوم، كما أن النوم على الجانب الأيسر يخفف من حدتها.
- تناول وجبة سحور خفيفة خالية من الدهون.
- تجنب شرب الماء بكميات كبيرة للتخفيف من الحموضة لأن زيادة السوئل في المعدة تزيد الوضع سوءاًً.
إهمال حرقة المعدة (الحموضة) المستمرة قد يؤدي إلى عواقب وخيمة، لذا يجب عدم تجاهل الأعراض المستمرة للحموضة والارتجاع، ولكن إذا راجعت الطبيب مبكرا، يمكن معالجة سبب الارتجاع وتجنب المشاكل الأكثر خطورة.


دكتورة صيدلانية غادة سلامة
مركز فارمسي1 للمعلومات الدوائية

التعليق