على الأهل إعطاء الطفل فرصة للمغامرة والتحدي - (أرشيفية)

خطوات لصناعة الموهبة والإبداع عند الأطفال

تم نشره في الاثنين 29 تموز / يوليو 2013. 03:00 صباحاً
  • على الأهل إعطاء الطفل فرصة للمغامرة والتحدي - (أرشيفية)

عمان- الغد- إن أهم ما يميز مرحلة الطفولة كثرة تساؤلات الطفل، وحب استطلاعه لاكتشاف العالم من حوله، لذلك فالطفل بحاجة إلى تنمية مهاراته وقدراته العقلية عن طريق تقديم المعلومات والمعارف المتنوعة التي تساعده على اكتشاف ذاته، والتعرف على العالم من حوله، وإشباع حب المعرفة لديه، وفق أستاذ علم النفس الإرشادي بجامعة القاهرة الدكتور علي سليمان.
وتابع سليمان، وفق ما أوردت صحيفة "اليوم السابع"، أن هناك بيئة مشجعة للطفل، وبيئة محبطة قاتلة للموهبة والإبداع، ولذلك يجب على الوالدين أن ينميا الإبداع من خلال تنمية حب الاستطلاع، والخيال، وتوفير الحرية، والتدعيم والتحفيز والتشجيع، وألا يكون التعلم بالحفظ والتلقين، ولذلك يجب على الأسرة، أن تهتم ببعض الجوانب الخاصة بالطفل منها:
1 - بيئة اللعب، بأن يكون اللعب من غير قيود وخوف على تخريب أثاث المنزل، وإن لم توجد مساحة كافية لتهيئة مثل هذه البيئة، فلا أقل من تحديد مكان في غرفته أو ركن في البيت ليكون مكان لعبه واكتشافاته.
2 - التكيف مع أفكارهم: بأن يقبل الوالدان أفكار الأطفال بدون تسفيهها أو وضع قيود عليها، حتى لا نوقف عملية توليد الأفكار، والتي تعد أحد أهم أسس الإبداع، ولا مانع من تعديل بعض الأفكار الخاطئة بمرونة بدون عنف أو صدام.
3 - الحلول الجاهزة: عن طريق إعطائه فرصة ليكتشف إمكانياته ويبتكر الحلول لكي يعتمد على نفسه، وأن لا يقدم له الحلول الجاهزة.
4 - طرق التفكير: ركز على طرق التفكير أكثر من التركيز على النتائج، فليس مهماً أن يكسب المسابقة، أو يحصل على الأول بقدر ما يهم ما قام به من طرق للتفكير توصل بها لذلك الحل، وذلك بالثناء على طرق تفكيره أمام الآخرين ورصد هدايا للحلول الصحيحة وهدايا بطرق التفكير السليم.
5 - التذوق: بأن نساعد الأطفال على التذوق سواء في اختيار ملابسهم أو أدواتهم وكذلك ترتيب غرفتهم.
6 - إعطاء الفرصة للمغامرة: بأن تعطى فرصة للطفل للتحدي والمغامرة عن طريق بعض الألعاب والمنافسة بينه وبين إخوته، أو بعض الألعاب، وهذا سيساعده كثيراً على رؤية أفكار جديدة، فهناك الكثير من الألعاب التي تساعد على تنمية روح الابتكار والإبداع، وخصوصا ألعاب التركيب.
ويبين سليمان أن هذا يدعو إلى تأكيد ضرورة تقييم إجابات عن جميع التساؤلات مهما كانت هذه التساؤلات، وأن نقدم إجابات مفتوحة تثير تفكيره وتحفزه لمزيد من التساؤلات، وأن الاختراع لا يأتي إلا بعد تجربة الأخطاء، ضاربا مثالا بالعالم أديسون بأنه أخطأ آلاف المرات لكن في الوقت نفسه هو من أكثر العلماء الذين قدموا للعالم اختراعات.

التعليق