غوشة يؤكد اهمية التوثيق للقدس

تم نشره في الاثنين 22 تموز / يوليو 2013. 03:00 صباحاً

 دبي - نظم مجلسا الأعمال الأردني، والفلسطيني في دبي اخيرا محاضرة للمؤرخ والمفكر العربي الدكتور محمد هاشم غوشة، مؤلف الأعمال التوثيقية لمدينة القدس، والموسومة بـ( ذاكرة القدس) واصدره في خمسة مجلدات.
وعرض الدكتور غوشة مادة موثقة لمدينة القدس بتسلسل تاريخي لتطورها، وما شهدته من أحداث ومحاولات لطمس هويتها العربية الإسلامية.  وذكر أنه يمتلك نحو 9 آلاف صورة توثق عروبة القدس، تحوي وتوثق تاريخ القدس ومعالمها من الفترة العثمانية مروراً بفترة سقوطها وبدء محاولات تغيير ملامحها العربية ،وتعرض صور زيارات القادة والسياسيين وأعلام الفكر العربي التي تؤكد هوية ومعالم المدينة المقدسة العربية.
وبين غوشة أهمية الأعمال التوثيقية في الحفاظ على معالم وتاريخ القدس وتاريخها، وهويتها؛ مطالبا بدعم الاعمال التوثيقية لكل فلسطين، ولاعادة اصدار كتابه " ذاكرة فلسطين". وقال رئيس مجلس الأعمال الأردني إحسان القطاونة بحضور القنصل العام الأردني صقر أبو شتال والقنصل الفلسطيني قاسم رضوان وأعضاء المجلسين وعدد من كبار رجال الأعمال أبناء الجالية الأردنية في دولة الإمارات العربية المتحدة والمهتمين والصحفيين: ان هذه المبادرة المشتركة جاءت لتسليط الضوء على المدينة المقدسة وما تتعرض له من مخاطر التهويد والتهديد بمحو هويتها العربية وطمس معالمها. وأوضح الدور التاريخي والمبادرات المستمرة للاردن في الحفاظ على معالم المدينة وهويتها العربية والإسلامية منذ نهاية الحكم العثماني ولغاية يومنا هذا والتي جاءت الاتفاقية التي وقعها اخيرا مع دولة فلسطين تأكيداً وإبرازاً لمسؤوليته التاريخية والدينية تجاه المدينة المقدسة ومعالمها.-(بترا )

التعليق