ضبط أسماك بداخلها ديدان بالكرك ولحوم فاسدة في البلقاء

تم نشره في الثلاثاء 16 تموز / يوليو 2013. 02:00 صباحاً

هشال العضايلة وطلال غنيمات

الكرك – ضبطت بلدية الكرك أمس، زهاء 2 طن من الأسماك الفاسدة وغير الصالحة للاستهلاك البشري، وفق مدير الشؤون الصحية بالبلدية محمد الجعافرة.
 وأشار الجعافرة إلى أن كوادر القسم الصحي ضبطوا خلال الجولات التفتيشية على الأسواق والمحال والمستودعات كميات كبيرة من الأسماك في مركبة نقل وتوزيع للحوم تعود لإحدى شركات إنتاح وتوزيع اللحوم الكبرى بالمملكة، وقد وجدت فيها كميات كبيرة من الأسماك مقطوعة الرأس بداخلها ديدان وتقوم بتوزيعها على المحال التجارية بالمحافظة.
ولفت إلى أن الديدان تظهر بشكل واضح للعيان من خلال الكشف المباشر من قبل المراقبين، مؤكدا أن البلدية قامت بالتحفظ على الكمية وباشرت عملية ضبط وتحفظ على كامل الكمية لدى التجار الذين اشتروا الأسماك من الموزع بهدف منع تسويقها بالأسواق واستهلاكها من قبل المواطنين.
وبين أن البلدية تواصلت مع الأجهزة المعنية في مديرية صحة الكرك وقسم رقابة الأغذية فيها بهدف الكشف على الأسماك الفاسدة ومنع تسويقها، لافتا إلى تشكيل لجنة مشتركة من البلدية والصحة لأخذ عينات وإرسالها إلى مختبرات وزارة الصحة لتقديم تقرير حول المواد المضبوطة.
من جهته، أكد مدير صحة الكرك الدكتور عادل الختانتة أن المديرية تقوم بالتواصل مع قسم الرقابة الصحية بالبلدية من خلال قسم الرقابة على الأغذية بالمديرية، لافتا إلى أن أي أغذية يتم الكشف عليها وتظهر أنها غير صالحة للاستهلاك وفق الإجراءات المتبعة يتم أخذ عينات منها وإرسالها إلى مختبرات الوزارة لإجراء الفحوص المخبرية عليها.
على صعيد متصل، ضبطت الكوادر الرقابية الصحية في مديرية صحة البلقاء وبالتعاون مع الشرطة البيئية 229 كغم من اللحوم الحمراء الفاسدة، بحسب مدير صحة البلقاء الدكتور خالد الحياري.
 وبين الحياري أن الأجهزة الرقابية ضبطت  سيارة لأحد الموزعين وبداخلها 229 كغم من اللحوم الحمراء المنتهية الصلاحية والمرتجعة من المحال المختلفة، حيث تم على الفور التحفظ عليها تمهيدا لإتلافها بالشكل القانوني والسليم.
 وأوعز الدكتور الحياري للمراقبين الصحيين بتكثيف الجولات المسائية على الأسواق وخاصة المستودعات التي تعنى بنقل المواد الغذائية واللحوم والدجاج والتي يتم نقلها عادة في ساعات المساء.

hashal.adayleh@alghad.jo
talal.ghnemat@alghad.jo

التعليق