مرافق مريض يعتدي بالضرب على ممرضين في مستشفى الأميرة بسمة

تم نشره في الاثنين 15 تموز / يوليو 2013. 03:00 صباحاً

احمد التميمي

اربد - تعرض ممرضان في مستشفى الأميرة بسمة الحكومي بإربد للاعتداء بالضرب أمس، من قبل مرافق أحد المرضى، وفق نقيب الممرضين محمد الحتاملة. وقال الحتاملة ان أحد الممرضين تعرض لاعتداء بدني تسبب بكسر في يده استدعى ادخاله للعلاج في المستشفى، فيما تعرض الممرض الآخر لكدمات في الوجه ورضوض في الجسم، موضحا انه لا يوجد هناك أي سبب واضح لحصول الاعتداء سوى ان المعتدي في هذه الحادثة او غيرها هم اشخاص خارجون على القانون ويستحقون العقوبة.
واشار الى ان المعتدي حاول الوصول الى الطبيب المشرف على حالة والده في استراحة الاطباء، الا ان الطبيب كان متواجدا في غرفة العمليات.
ولفت الى ان الممرضين حصلا على تقرير طبي وتقدما بشكوى لدى الاجهزة الأمنية، لافتا الى انهما غادرا المستشفى بعد تلقيهما العلاج المناسب. واستنكر الحتاملة الاعتداء، مطالباً الجهات المعنية بالتحقيق في الحادثة واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة بحق المعتدين.
وحذر حتاملة من ضياع العدالة بالنسبة للممرضين المعتدى عليهما بسبب منظومة الاجراءات المتبعة في تقديم الشكاوى والتقاضي.
وطالب برد الاعتبار للممرضين، مؤكدا ان الجهات المعنية لم تتخذ اسلوبا واضحا لحماية حق الممرضين في الشكوى ومحاسبة المعتدين، وان التحايل على القانون ما زال هو طريق المعتدين للتخلص من العقوبة.
من جهته قال مصدر في المستشفى إن المعتدي الذي كان يرافق والده ضرب الممرضين احتجاجا على الخدمة المقدمة لوالده  في أحد اقسام المستشفى، موضحا ان المرافق كان يطالب بوضع والده في العناية المركزة، في حين ان حالة والده لا تستدعي ذلك او حتى اتخاذ اي اجراء فوري للتعامل مع حالته. يشار إلى أن هذا الاعتداء، هو العاشر من نوعه الذي يتعرض له الممرضون منذ بداية العام الحالي.

ahmad.altamimi@alghad.jo

التعليق