ورشة في "اليرموك" حول حقوق الطلبة ذوي الإعاقة

تم نشره في الأربعاء 26 حزيران / يونيو 2013. 02:00 صباحاً

اربد – الغد – افتتحت في جامعة اليرموك أمس، ورشة عمل حول حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، نظمتها دائرة الرعاية الطلابية بعمادة شؤون الطلبة بالتعاون مع الوكالة الأميركية للإنماء الدولي واستمرت يوما واحدا.
وأكد عميد شؤون الطلبة في الجامعة الدكتور أحمد البطاينة اهتمام ورعاية إدارة الجامعة لأبنائنا الطلبة من ذوي الإعاقة بكافة أشكالها وذلك من خلال توفير كافة الظروف الملائمة لإتمام دراستهم الجامعية، عارضا أهم الخدمات التي توفرها الجامعة لهم.
وأضاف أن العمادة من خلال قسم رعاية الطلبة المعاقين في دائرة الرعاية الطلابية تتواصل مع كافة الجهات المعنية بذوي الإعاقة خاصة مع المجلس الأعلى للأشخاص ذوي الإعاقة، والوكالة الأميركية للإنماء الدولي، كما تعمل على تنظيم العديد من النشاطات اللامنهجية التي تسهم في تبني مواهب الطلبة وتشجعهم على الانخراط  والاندماج بالمجتمع الطلابي، لافتًا إلى أن تجربة الجامعة تعتبر متميزة لخدمة الطلبة ذوي الإعاقة فيها.
من جانبه، شكر طارق البكري من برنامج تطوير وتعزيز المجتمع المدني الممول من قبل الوكالة الأميركية للإنماء الدولي جامعة اليرموك على تعاونها الكبير في عقد وتنظيم العديد من النشاطات للطلبة ذوي الإعاقة، عارضا موضوعات الورشة وأهمية عقدها.
وأضاف أن البرنامج يحاول أن ينظم مثل هذه الورشة في العديد من الجامعات الأردنية لمساعدة  إدارات الجامعات الأردنية بتوفير البنى التحتية اللازمة للطلبة ذوي الإعاقة فيها، مشيدًا بما تقدمه جامعة اليرموك من دعم متواصل لأبنائها الطلبة من ذوي الإعاقة.
 وتضمن برنامج الورشة التي شارك فيها 30 طالبا وطالبة من مختلف الكليات إلى تعريفهم بحقوقهم، واتفاقيات حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في الأردن، وأهمية مشاركتهم الفاعلة في الانتخابات، ودور المؤسسات والجمعيات والمنظمات في تقديم خدماتها لذوي الإعاقة ودور الشباب الريادي في عملية التغيير المستمرة، كما هدفت الورشة إلى إكساب المشاركين مهارات كسب التأييد والتنظيم المجتمعي.

التعليق