اكتشاف عقود وأقواس أثرية في الجهة الغربية من مسجد عجلون

تم نشره في الثلاثاء 25 حزيران / يونيو 2013. 03:00 صباحاً

عامر خطاطبة

عجلون- كشفت الحفريات الأثرية التي تجريها مديرية آثار عجلون في الجهة الغربية من مسجد عجلون التاريخي عن وجود آثار قديمة تعود إلى العصر الأيوبي عبارة عن عقود وأقواس أثرية ومدخل خاص لإمام المسجد مرتبط بالأسواق التجارية آنذاك.
 وأشار مدير آثار عجلون الدكتور محمد أبو عبيلة الى أن هذه الحفريات بينت المدخل الذي كان يستخدمه إمام المسجد في العصر الأيوبي، حيث كان الإمام في ذلك الوقت ولأسباب خاصة يستخدم مدخلا منفصلا عن مداخل المصلين المتعددة الأخرى، حيث يفضي هذا المدخل الى الأسواق التاريخية المعروفة في ذلك الوقت وربما يكون سكن الإمام قريبا من هذا المدخل.
وأكد أن هذه الحفريات وإزالة الطمم الرطب والمشبع بالمياه الموجود عند هذا المدخل الجديد أفادت الجدار الغربي للمسجد في التخلص من الرطوبة التي كان يعاني منها، مشيرا إلى أن هذه الحفريات لا تؤخر العمل في مشروع المسجد حيث أن العمل جار بالتزامن مع ما ينفذه المتعهد في منطقة أخرى من مناطق العمل.

amer.khatatbeh@alghad.jo

التعليق