قرحة المعدة تسبب رائحة الفم الكريهة

تم نشره في الخميس 13 حزيران / يونيو 2013. 03:00 صباحاً
  • آلام البطن فور تناول الطعام مؤشر على الإصابة بقرحة المعدة - (د ب أ)

ماربورغ - أوضحت مؤسسة الصليب الأخضر الألمانية أن الأسباب المؤدية إلى الإصابة بقرحة المعدة لا تقتصر على الوقوع تحت ضغط عصبي والتدخين وتناول القهوة فحسب، إنما يُمكن أن تتسبب البكتيريا الحلزونية المعروفة باسم (هليكوباكتر بيلوري) في الإصابة بقرحة المعدة أيضاً، بل وغالباً ما تؤدي إلى الإصابة بسرطان المعدة.
وأضافت المؤسسة، التي تتخذ من مدينة ماربورغ الألمانية مقراً لها، أن الإصابة بهذه البكتيريا لا تتسبب في الشعور بأي ألم، ولكن يُمكن أن تُعد رائحة الفم الكريهة، التي لا ترجع إلى الأسنان، من أكثر المؤشرات الدالة عليها.
وشددت المؤسسة الألمانية على ضرورة استشارة الطبيب على الفور عند ملاحظة انبعاث رائحة كريهة من الفم غير واضحة السبب، مؤكدةً أنه ينبغي الالتزام بذلك أيضاً عند التحقق من وجود حالات إصابة بقرحة المعدة أو سرطان المعدة أو عدوى بالبكتيريا الحلزونية داخل العائلة، مطمئنةً أنه عادةً ما يُمكن القضاء تماماً على هذه البكتيريا من خلال علاجها لمدة أسبوعين باستخدام الأدوية المضادة للحموضة والمضادات الحيوية.
وأكدت الرابطة الألمانية ضرورة استشارة الطبيب أيضاً عند الشعور بآلام في الجزء العلوي من البطن؛ فصحيح أن هناك العديد من الأمراض الأخرى التي تتسبب في الإصابة بآلام في البطن، مشيرة إلى أنه يُمكن التحقق من الإصابة بقرحة المعدة أو الاثني عشر بمنتهى السهولة ويُمكن التفريق بينها وبين الأمراض الأخرى المسببة للشعور بآلام في البطن، لأنه غالباً ما يُمكن للمرضى تحديد موضع إصابتهم بالألم على نحو دقيق عند الإصابة بالقرحة.
وأوضحت الرابطة الألمانية ذلك بأنه عند الإصابة بقرحة المعدة مثلاً يشعر المريض بآلام في بطنه بعد تناول الطعام مباشرةً، بغض النظر عن كمية الطعام التي تناولها، بينما تتسبب قرحة الإثنى عشر في الشعور بالألم عندما تكون المعدة فارغة، ويتراجع هذا الشعور من خلال تناول الطعام.
وكي يتسنى للمرضى وقاية أنفسهم من هذه المتاعب، أوصتهم الرابطة الألمانية بتغيير أسلوب حياتهم من خلال الإقلاع عن التدخين والاستغناء عن تناول القهوة والكحوليات والأطعمة الغنية بالدهون التي يصعب هضمها وكذلك الابتعاد عن تناول الفواكه الحمضية.
وأكدت الرابطة أنه من المهم أيضاً أن يأخذ هؤلاء المرضى فترات للراحة بانتظام، مع الالتزام بممارسة بعض تمارين الاسترخاء وأخذ قسط كاف من النوم، مشددةً على ضرورة الابتعاد تماماً عن جميع أنواع الأطعمة الحريفة.
بينما أشارت هيئة اختبار السلع الألمانية إلى أن ذلك لا يسري على الفلفل الأحمر بصفة خاصة؛ حيث يعمل تناول هذه النوعية من الفلفل بصورة منتظمة على الوقاية من الإصابة بقرحة المعدة من الأساس، ذلك وفقاً لما ورد في مجلة "تست" الألمانية المختصة بحماية المستهلك والصادرة بالعاصمة برلين.
وأرجعت هيئة اختبار السلع ذلك التأثير الفعّال للفلفل الأحمر إلى احتوائه على مادة الكابسيسين الحارة، التي تحمي الغشاء المخاطي المبطن للمعدة من مهاجمة المواد الكيميائية القوية له.-(د ب أ)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »المنوفيه (مى)

    الثلاثاء 9 آب / أغسطس 2016.
    شكرا انا عملت كل ده بس ريحة الفم لسى موجوده
  • »الشكر (محمد)

    الأحد 12 حزيران / يونيو 2016.
    شكرا جدا
  • »الخرطوم بحري (هبويه وبس)

    الجمعة 22 نيسان / أبريل 2016.
    شكرا