القضاة يحذر من نشوب حرب دينية جراء تصرفات الاحتلال في "الأقصى"

تم نشره في الأربعاء 29 أيار / مايو 2013. 02:00 صباحاً

زايد الدخيل

عمان - حذر وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية محمد القضاة من مغبة التصرفات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في المسجد الأقصى المبارك.
وقال إن ضباط شرطة الاحتلال قاموا أمس وبشكل غير مسبوق، بالتسلل واقتحام قبة الصخرة المشرفة والقفز عن السقائل التي يستخدمها فنيو لجنة الإعمار لأعمال الترميم في القبة.
وأضاف عند مقاومتهم ومنعهم من الاستمرار بعملية الاقتحام، قاموا بإيقاف العاملين عن العمل وسحب هوية أحدهم وتهديدهم بالاعتقال عند خروجهم من المسجد الأقصى، واعتقال أحد حراس المسجد عندما طلب من الشرطة وقف المتطرفين عن ممارسة طقوسهم وشعائرهم في ساحات المسجد الأقصى، ما يعد انتهاكاً صارخاً للقوانين والشرعية الدولية وانتهاكاً غير مسبوق لحرمة هذا المكان المقدس ولعباً بالنار من قبل المحتلين الغاصبين.
وحذر القضاة من مغبة نشوب حرب دينية لا تحمد عقباها تهدد استقرار المنطقة والعالم أجمع إذا ما استمر الاحتلال بسياسة الاستهتار بمشاعر المسلمين والاستهزاء بقيمة المقدسات الإسلامية، علاوة على تجاهل الاحتلال للاتفاقات المبرمة مع جيرانه ومع المنظمات الدولية المعنية بخصوص احترام الدور الأردني التاريخي في رعاية المقدسات والحفاظ على الوضع القائم لتراث مدينة القدس المسجلة كموقع تراث عالمي من قبل الأردن منذ العام 1981.
وطلب القضاة من المنظمات الدولية والإنسانية ودول منظمة التعاون الإسلامي وجامعة الدول العربية الضغط على سلطات الاحتلال من أجل التوقف عن هذه التصرفات الرعناء.

التعليق