وزير التربية يفتتح مدرسة الكرامة الأساسية في الشونة الجنوبية

تم نشره في الثلاثاء 28 أيار / مايو 2013. 03:00 صباحاً
  • وزير التربية محمد جمعة الوحش يزيح الستارة عن اللوحة التذكارية لانشاء مدرسة الكرامة الاساسية التي افتتحها أمس - (بترا)

حابس العدوان

الشونة الجنوبية -  افتتح وزير التربية والتعليم د. محمد جمعة الوحش، أمس مدرسة الكرامة الأساسية في بلدة الكرامة في لواء الشونة الجنوبية، والتي جاء تأسيسها بمكرمة ملكية سامية، وذلك بحضور مدير دائرة المبادرات الملكية خليف المساعيد ومتصرف لواء الشونة الجنوبية احمد الواكد وجمع كبير من سكان بلدة الكرامة.
وقال الوحش في كلمة له في الحفل الذي أقيم في ساحة المدرسة إن افتتاح المدرسة يتزامن وذكرى الاستقلال، حيث نستذكر فيه الهاشميين في بناء الدولة والوطن، وعهد حامي الانجاز جلالة الملك عبدالله الثاني وعمله الدؤوب لحماية المنجز والبناء، و"يذكرنا بشهدائنا الذين ضحوا بدمائهم الزكية لاجل ان يبقى الوطن والوفاء لهم يدفعنا ان نحمي وطننا ونحافظ عليه".
وأكد أن المكرمة الملكية في إنشاء المدارس تأتي في اطار مساندة الوزارة في تحمل مسؤولياتها في التعليم، بوصفه حقا للجميع وانطلاقا من ان التعليم مسؤولية الجميع وانه ضرورة اجتماعية ومتطلب سابق للتنمية بمفهومها الشامل.
واشار الى ان المبادرات الملكية عموما ومدارس المكرمة الملكية خصوصا إشارة واضحة الى الاهتمام الملكي بالتعليم باعتباره الأولوية الوطنية الاولى وبوابة الإصلاح بمفهومه الشامل ووسيلته الأكثر قدرة على تحقيق الأهداف الوطنية وتلبية تطلعات الوطن والمواطن، مبينا انه سيتم دراسة جميع الطلبات المتعلقة بمدارس الاغوار وخاصة مشكلة الاكتظاظ وتوفير الممكن منها في ظل الظروف المالية المتوفرة.
وأكد الوزير انه سيتم في الاعوام المقبلة بناء المزيد من المدارس من المنحة الأوروبية للتخفيف من مشكلة الاكتظاظ، مشددا على ضرورة انفتاح الادارات التربوية والمدرسية على المجتمع المحلي وتقديم العون للمدارس والمساعدة في توفير احتياجاتها الاساسية.
وقال مدير تربية الشونة الجنوبية د. عبدالله العمايرة ان هذه المكرمة الهاشمية في تأسيس هذا الصرح العلمي المتميز تمس فلذات اكبادنا بهدف تسليحهم بالعلم والايمان لترتقي الانفس وتشحذ الهمم في بناء أردن كبير وقوي، وهذا ليس غريبا عن الهاشميين، فالكرامة التي نحن على ثرها هي مكرمة هامشية لاهل كرام ضاقت عليهم الارض فكانت الحضن الدافئ لهم".
وثمن أهالي البلدة المكرمة الملكية التي عملت على توفير أجواء مناسبة للطلبة في المرحلة الأساسية مؤكدين وقوفهم خلف القيادة الهاشمية في ارساء الامن والاستقرار في أردننا الغالي بالرغم من الظروف الصعبة والملتهبة التي تحيط بوطننا.
ويذكر ان مدرسة الكرامة الاساسية والتي انشئت بمكرمة ملكية سامية لمواجهة الاكتظاظ في المدارس الاساسية في بلدة الكرامة، بلغت كلفتها 500 ألف دينار،على ارض مساحتها 6 دونمات ومساحة البناء 2200 م2 وتحوي 11 غرفة صفية، اضافة الى مختبرات الحاسوب والعلوم ومكتبة وغرف للادارة والهيئة التدريسية والمقصف والمرافق الصحية لكل طابق ويبلغ عدد طلابها حاليا 520 طالبا من الصف الاول الاساسي وحتى السادس
وعلى هامش الزيارة تفقد وزير التربية مدارس السراهدة الاساسية في سويمة والخنساء الاساسية المختلطة في الكرامة والمخيم الكشفي الدائم، حيث استمع من مديري ومديرات هذه المدارس عن المشاكل التي تعترض سير العملية التربوية وآلية تذليلها والتي تركزت غالبيتها في مواجهة الاكتظاظ في الصفوف وضرورة فتح صفوف جديدة والتوسع في الابنية المدرسية اضافة الى ضرورة تركيب مكيفات تبريد في الغرف الصفية لمواجهة ارتفاع درجات الحرارة في الاغوار.

habes.alodwan@alghad.jo

التعليق