ورشة بالكرك تناقش زيادة الوعي بحقوق الإنسان

تم نشره في الثلاثاء 14 أيار / مايو 2013. 03:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك – ناقش المشاركون في ورشة العمل التي نظمها منتدى الفكر للثقافة والتنمية بالكرك بالتعاون مع الجمعية الأردنية لحقوق الانسان وسائل تطوير وزيادة الوعي المجتمعي بحقوق الإنسان في الأردن.
واعتبر المشاركون بالورشة ان المجتمع الأردني ما يزال لا يملك الوعي الكافي بحقوقه العامة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها من الحقوق التي نص عليها الدستور الأردني والمواثيق الدولية لحقوق الانسان.
 واشار رئيس الجمعية الأردنية لحقوق الانسان الدكتور سليمان صويص الى ان الجمعية التي نشأت في العام 1996 بدأت منذ ذلك الوقت بالتعريف بحقوق المواطنين الأردنيين في كافة المجالات، مؤكدا ان هناك انتهاكات واسعة وكبيرة في مجال حقوق الانسان بالأردن، وخصوصا حقوق العمال والحقوق النقابية للعاملين والمرأة والاعلام وغيرها من المجالات، تتطلب التعاون الوثيق بين مختلف المؤسسات للدفاع عنها.
وبين ان الجمعية ترصد كل عام مجالات الحقوق الانسانية للمواطن الأردني وتقدم تقريرا سنويا بداية كل، لافتا الى ان الجمعية ستقدم قريبا التقرير السنوي الخاص بحقوق الانسان للعام 2012 .
واشار ان الجمعية تساهم في عملية الرقابة والوعي لحقوق الانسان المحلية وخصوصا قضايا العمال والمرأة والطفل.
وأكد أهمية تعاون كافة الجهات والمنتديات والنقابات والاعلام الحر والمستقل في الدفاع عن الحقوق العامة للشعب الأردني، وخصوصا تلك التي نص عليها الدستور الأردني وتعتبر  حقا مطلقا يجب صيانته وحمايته وفقا للقانون.
وشدد الدكتور صويص على أهمية احترام المواثيق والمعاهدات الدولية المعنية بحقوق الانسان المختلفة والتي وقع عليها الأردن منذ فترة طويلة. 
واشار رئيس منتدى الفكر للثقافة والتنمية عودة الجعافره الى اهمية تنظيم ورش العمل والندوات بهدف زيادة الوعي بحقوق الانسان لدى مختلف القطاعات وخصوصا العمالية والشبابية والمراة لما لها من تأثير على تطور ونماء المجتمع .

التعليق