اعتصام في "اليرموك" للمطالبة بعدم اقتطاع الزيادة من حوافز الموازي

تم نشره في الأربعاء 1 أيار / مايو 2013. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الأربعاء 1 أيار / مايو 2013. 07:46 صباحاً

أحمد التميمي

اربد - جدد أعضاء من الهيئتين التدريسية والإدارية في جامعة اليرموك، اعتصامهم أمام مبنى رئاسة الجامعة، أمس، للمطالبة بعدم اقتطاع الزيادة على الرواتب من حوافز الموازي.
وطالب المعتصمون بإحداث تعديلات على بنود التأمين الصحي بما يخدم العاملين والمتقاعدين في الجامعة، وتوسيع مظلة الشبكة الطبية لتضم أطباء اختصاص جددا من ذوي الكفاءات الطبية.
ودعوا إلى تسريع تصحيح الأخطاء الواردة في النظام المعدل والذي حرم أعضاء هيئة التدريس من علاوة النقل، إلى جانب تأثيره على المهندسين العاملين في الجامعة بعد أن حرمهم من الجمع بين العلاوة المهنية والإضافية. ونددوا بما وصفوه بمحاولة رئاسة الجامعة بالالتفاف على مطالبهم، واتباع نهج المماطلة، مؤكدين بأن ذلك لن يثنيهم عن التمسك بمطالبهم وسط تلويح باتخاذ اجراءات تصعيدية.
وقال أستاذ العلوم السياسية في جامعة اليرموك وعضو اللجنة التنسيقية لمتابعة تطبيق نظام الرواتب الموحد الذي أقر مؤخرا محمد بني سلامة ان الاعتصام الذي نفذه اليوم (أمس) العاملين في جامعة اليرموك من أكاديميين وإداريين يأتي في سياق الضغط على القائمين على التعليم العالي في البلاد من أجل تحسين أوضاع العاملين في الجامعات والذين تآكلت رواتبهم منذ مدة طويلة وذلك لتوفير الحد الأدنى لهم حتى يتمكنوا من القيام بوظائفهم وأدوارهم على أكمل درجة ومن أجل وقف هجرة الكفاءات من الجامعات الرسمية سواء للخارج أو للقطاع الخاص.

ahmad.altamimi@alghad.jo

التعليق