إصابة شخصين بالاختناق جراء حريق اندلع بـ3 صهاريج نفط في ميناء العقبة

تم نشره في الأربعاء 24 نيسان / أبريل 2013. 02:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة-  أصيب شخصان بضيق في التنفس لاستنشاقهما الغازات المنبعثة من حريق شب بثلاثة صهاريج محملة بالنفط الخام في منطقة تعبئة الوقود على رصيف النفط بميناء العقبة تبلغ حمولتها الإجمالية نحو 90 ألف طن، حسب محافظ العقبة فواز ارشيدات.
وقال المحافظ ارشيدات إن كوادر الدفاع المدني تمكنت من السيطرة على الحريق ومنع انتشاره الى الصهاريخ الأخرى أو الباخرة التي كانت تفرغ حمولتها من الديزل على رصيف النفط.
وبين أن المحافظة بالتعاون مع الجهات المعنية شكلت لجنة للوقوف على أسباب وتداعيات الحريق، مؤكداً أن اللجنة ستقدم تقريرها النهائي خلال الأيام المقبلة.
وعملت شركة ميناء العقبة للخدمات البحرية على وضع قاطراتها على أهبة الاستعداد بالقرب من ميناء النفط تحسباً لأي طارئ مهما كان نوعه، حيث تواجدت القاطرات بمحاذاة باخرة الديزل التي كانت تفرغ حمولتها وقامت بفك حبال الباخرة تمهيداً لإخراجها من منطقة المرسى.
وقال الناطق الإعلامي في مديرية الدفاع المدني العقيد فريد الشرع إن كوادر الإطفاء في مديرية دفاع مدني العقبة تعاملت مع حريق شب بثلاثة صهاريج محملة بمادة النفط الخام في منطقة تعبئة الوقود/ رصيف النفط تبلغ حمولة كل صهريج حوالي 30 طنا.
وأشار الى أن فرق الدفاع المدني تمكنت من السيطرة على الحريق ومنع انتشاره إلى باقي الصهاريج، فيما قامت مجموعات الإسعاف بتقديم الإسعافات الأولية اللازمة للمصابين ونقلهما الى مستشفى الأميرة هيا والمستشفى الإسلامي، وحالتهما العامة متوسطة.
وقال الشرع إن أكثر من 30 آلية شاركت في عمليات إخماد الحريق من آليات الدفاع المدني الحديثة والمتطورة وأكثر من 150 من الكوادر البشرية المدربة والمؤهلة.

التعليق