محادين: خطة استراتيجية لبناء وتأهيل المنظومة المينائية بكلفة 400 مليون دينار

تم نشره في الأحد 14 نيسان / أبريل 2013. 02:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة- أكد رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة رئيس مجلس إدارة شركة تطوير العقبة الدكتور كامل المحادين أن شركة تطوير العقبة ستنفذ خطة استراتيجية شمولية لبناء وإتمام وتأهيل المنظومة المينائية بكلفة إجمالية تبلغ 400 مليون دينار أردني.
وأضاف في تصريح صحفي أمس إن هذا المبلغ سيكون شاملا نفقات تحديث وتطوير مطار الملك الحسين الدولي بالعقبة، وتجهيز وتطوير البنى التحتية لأراض استراتيجية في أماكن مختلفة في المدينة.
وقال محادين إن المنظومة المينائية الاردنية ستشكل رافعة مالية واقتصادية لسلة الاقتصاد الوطني، ورافدا ماليا قويا لخزينة الدولة الاردنية بما يضمن الإسهام الفاعل في حل كثير من القضايا الاقتصادية التي يعاني منها الوطن وفي مقدمتها قضية الطاقة.
واضاف ان منظومة الموانئ التي سينتهي العمل بها العام 2015  تتألف من 28 رصيفا من بينها 6 أرصفة متخصصة لأول مرة في تاريخ المملكة، وقال المحادين إن شركة تطوير العقبة التي رفدت خزينة الدولة بمبلغ (73.2 مليون دينار) تنهض بمهام وطنية استراتيجية كبيرة ضمن المخطط الشمولي لمنطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، باعتبار شركة التطوير واحدة من أقوى الركائز الضامنة لنجاح ونمو المنطقة الاقتصادية كرؤيا ملكية ثاقبة وحلم أردني تحول على مدار العقد الماضي إلى حقيقة، أصبحت العقبة بموجبها مقصدا استثماريا ووجهة جاذبة إلى رجال المال والأعمال بحكم البيئة الاستثمارية الجاذبة والمدعومة بمنظومة تشريعية متطورة وغير مسبوقة في تاريخ التشريعات الاقتصادية الأردنية.
من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة المهندس غسان غانم ان العمل يجري على قدم وساق وضمن المخططات التي وضعت سابقا في مختلف الأرصفة المينائية ويتقدمها ميناء العقبة الجديد وقيمته 200 مليون دينار ينفذ على 24 شهرا يجري العمل بتنفيذه ويتألف المشروع من 3 رزم وقد انتهت الشركة من أعمال البنية التحتية، وتتعلق أعمال الرزمة الأولى بالأعمال البحرية ومرفأ الخدمات البحرية التي تنفذها شركة "بام العالمية" و"ماج الاردنية" بكلفة 65 مليون دينار، تنفذ على 24 شهرا بنسبة إنجاز 25 %، فيما تتعلق الرزمة الثانية بصوامع الحبوب تنفذها شركة بيرتيك وعمر ابو اسعد بقيمة  48,5 مليون دينار، تنفذ على 24 شهرا بنسبة انجاز 20 %، والرزمة الثالثة تتعلق بالبنية التحتية والساحات والمظلات قيمتها 20 مليون دينار، تنفذ على 24 شهرا بمرحلة طرح العطاء اضافة الى مرفأ الخدمات البحرية.
وأضاف غانم ان مشروع ميناء السفن السياحية البالغ  قيمته 15 مليون دينار ومدة تنفيذه 36 شهرا، قد تم الانتهاء من إعداد التصاميم الأولية على ساحة الثورة العربية الكبرى، فيما مشروع الرصيف المشترك في ميناء الوسط فقيمته 50 مليون دينار وتنفيذه في 36 شهرا قيد الدراسة.
وأوضح غانم بخصوص مشاريع موانئ الطاقة التي يتقدمها ميناء تصدير النفط العراقي فقد تم تزويد وزارة الطاقة والثروة المعدنية بالمعلومات الفنية والبدائل المتاحة لتحديد موقع الميناء وتحديد المكان الأنسب لبناء خزانات النفط.  
وعلى صعيد قطاع النقل واللوجستيات قال المحادين، إن الشركة تعكف على تنفيذ مخططها الرامي الى تنشيط قطاع النقل ومكوناته اللوجستية في مجال تطوير الموانئ والخدمات البحرية وأنشطة المطار وفقا لبرنامج مكثف لإعادة هيكلة شاملة لموانئ العقبة تطويرا وتشغيلا، وضمن أفضل المعايير الدولية والتي شملت تطوير وتحديث ميناء الركاب، من خلال استكمال إنشاء الرصيف الثالث لاستقبال سفن الركاب من العقبة نويبع بقيمة 19 مليون دينار، وتأهيل محطة الركاب في ميناء الوسط بقيمة 2,9 مليون دينار.
وبين محادين أن الخطة شملت تطوير وتحديث ميناء الحاويات الذي أصبح واحدا من أفضل ثلاثة موانئ في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بعد أن كان على القائمة السوداء لخطوط الملاحة العالمية وكان تحديثه بموجب اتفاقية إدارة وتشغيل لمدة 25 سنة مع شركة (اي .بي . ام مولر) بعوائد مالية لشركة تطوير العقبة مقدارها
20 % من اجمالي الايرادات و 50 % من صافي الأرباح.
وأشار إلى تطوير الأرصفة المتخصصة بموانئ الإسمنت بموجب اتفاقية بين شركة تطور العقبة وشركة مصانع الإسمنت مدتها 20 عاما وتطوير ميناء الفوسفات الذي أصبح جاهزا للعمل بموجب أرقى المعايير العالمية ووفقا لاتفاقية بين شركة تطوير العقبة وشركة مناجم الفوسفات الأردنية لمدة 30 عاما باستثمار قيمته 170 مليون دينار بعوائد بدل استثمار 0,75 مليون دينار كحد أدنى و 250 ألف دينار بدل استئجار سنوي يخضع لزيادة سنوية حسب معدل التضخم.
كما اشتملت الخطة على مشروع إعادة تأهيل الميناء الصناعي باتفاقية بين شركة تطوير العقبة وشركة مناجم الفوسفات الأردنية وشركة البوتاس العربية لتوسعة المياء الصناعي وبناء رصيف جديد على أساس البناء والتشغيل وإعادة الأصول التشغيلية لمدة 30 عاما باستثمار قيمته 100 مليون دينار بعوائد لشركة التطوير قدرها 1,75 دينار لكل طن متري إضافة إلى 400000 ألف دينار بدل ايجار سنوي.

التعليق