عاملو "زراعة الكرك" المضربون يهددون بحرق المديرية

تم نشره في الثلاثاء 26 آذار / مارس 2013. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 26 آذار / مارس 2013. 11:45 صباحاً

هشال العضايله

 الكرك – هدد عاملون معتصمون من مختلف مديريات زراعة محافظة الكرك أمس، بحرق مبنى المديرية ردا على قرار رسمي بخصم غيابهم عن عملهم من رواتبهم الشهرية، وفق قولهم.
واشار الناطق باسم العاملين والموظفين المعتصمين منذ أكثر من اربعة اسابيع أيمن الحجايا ان وزير الزراعة خاطب مدير زراعة الكرك بكتاب رسمي بان يصرف رواتب الشهر الحالي، الا ان الكتاب تضمن ايضا، ما اعتبره الحجايا "تهديدا" من الوزير بان يتم خصم ايام الغياب عن العمل من الرواتب الشهرية حال استمر العاملون بالاضراب.
وبين ان العاملين يهددون بحرق المديرية في حال نفذ الوزير تهديده بحق العاملين المضربين، لافتا الى ان العديد من العاملين احضروا اطارات مطاطية لاشعالها بمبنى المديرية.
على ان  مصدرا رسميا بوزارة الزراعة طلب عدم نشر اسمه أكد ان وزير الزراعة خاطب بكتاب رسمي مدير زراعة الكرك بانه "لا مانع من احتساب رواتب الشهر الحالي للعاملين بالمياومة بمديريات زراعة الكرك رغما من غيابهم عن العمل اثناء الاعتصام امام مبنى المديرية".
ولفت المصدر الى ان كتاب الوزير اشار الى انه "يجب خصم ايام الغياب من رواتب العاملين في حال استمروا بالاضراب عن العمل خلال الشهر المقبل"، معتبرا ان الكتاب لا يشكل تهديدا للعاملين بل اشارة الى ضرورة محاسبة كل من يتغيب عن مكان عمله الرسمي.
ويتواصل اضراب العاملين في مديريات زراعة الكرك واضراب عدد منهم عن الطعام  للاسبوع الرابع، احتجاجا على عدم استجابة الوزارة لمطالبهم بالتثبيت وتحسين ظروف العمل في مختلف مواقعهم. واكد عضو لجنة العاملين انس الطراونة ان مرور  اربعة  اسابيع على بدء الاضراب  عن العمل من دون أي التفات رسمي للقضية يدلل على عدم الاهتمام من قبل مختلف الجهات المعنية بقضية مئات العاملين والعاملات الذي يعانون من تدني مستوى حياتهم وظروفهم المعيشية المختلفة.

hashal.adayleh@alghd.jo

التعليق