"سبورت-ك" تمد الجسور للرياضيين العرب نحو أوروبا والأميركتين

تم نشره في الاثنين 25 آذار / مارس 2013. 02:00 صباحاً
  • مدير عام سبورت- ك رمزي الكرمي (يمين) يتبادل الاتفاقية مع تيري أونيل - (من المصدر)

عمان- الغد - وقعت في دبي بالإمارات العربية المتحدة، واحدة من الاتفاقيات الرياضية التسويقية الاستثنائية، التي من شأنها تغيير وجه التعامل واكتساب الخبرات وبناء العلاقات الرياضية بين الوطن العربي من جهة ومؤسسات الأندية الكبرى في أوروبا والأميركتين من جهة ثانية.
وستكون شركة “سبورت-ك” التي أبدعت في تنظيم وتسويق دورة الألعاب الخليجية- بحرين11، الجهة التي تمثل من يرغب من الشباب والرياضيين العرب في خوض التجربة الاحترافية الحقيقية في أكبر أندية بريطانيا العظمى وإيطاليا وإسبانيا والبرازيل، والتي تضطلع بتمثيلها شركة “تيم تورز دايركت” العالمية.
ووقع الاتفاقية عن “سبورت-ك” مديرها العام رمزي الكرمي، وعن تيم تورز دايركت رئيسها التنفيذي تيري أونيل.
ووفقا لبنودها، فلا تقتصر الاتفاقية على كرة القدم وحدها، وإنما تمتد لتشمل الألعاب الرياضية كافة سواء الجماعية أو الفردية للجنسين، وهو ما يفتح الباب أمام أكبر شريحة من الناشئين العرب الموهوبين أو الشباب الطامحين لصقل مواهبهم وحتى الرياضيين الباحثين عن أعلى معايير الاحتراف، للاستفادة من هذه الاتفاقية.
الرئيس التنفيذي لشركة “تيم تورز دايركت” ومقرها في المملكة المتحدة، تيري أونيل، أكد أن هذه الاتفاقية ستكون واحدة من أكبر اتفاقيات التسويق الرياضي في العالم، وشدد قائلا: “إن فرصة العمل مع سبورت-ك فتحت أمامنا مجالات التعاون مع واحدة من العلامات التجارية الرائدة في العالم العربي والشرق الأوسط”.
وفضلا عن تنظيم البطولات والأحداث الكبرى، وتسويق البث التلفزيوني، ستتكفل “سبورت-ك” في إيفاد المعسكرات الرياضية الطلابية والشبابية على اختلاف أنواعها، في حين تتكفل تيم تورز دايركت في استقبال الوفود لدى وصولها إلى وجهتها النهائية وتسكينها لدى أكاديميات الأندية والجهات الرياضية صاحبة الامتياز.
وأشاد تيري أونيل بالسمعة الكبيرة التي تحظى بها “سبورت-ك” وتجربتها الرائدة في إنجاح فكرة وتنظيم “بحرين11.. خليج واحد هدف واحد”، مشيرا إلى أن حقيقة المعرفة بقدرات التسويق المتوفرة لإنجاح الأحداث الرياضية الكبرى هي ما دفع شركته العملاقة تيم تورز دايركت لعقد هذه الشراكة.
وأضاف: “نحن كشركة نمتلك التجربة الرائدة في أوروبا وأميركا الجنوبية، قررنا أن نضع أيدينا مع شركة ناجحة في هذا الجزء المهم من العالم، وذلك بهدف العمل على تحقيق طموحنا المشترك وهو ولادة المجموعة الأضخم في الشرق الأوسط لتنظيم وتسويق المشاريع الرياضية الكبرى”.
كما ستمنح “سبورت-ك” للشباب والرياضيين العرب الدارسين في أوروبا وأميركا فرصة الالتحاق بدورات تدريبية أو الخضوع للاختبارات لدى أكبر الأندية سواء لمجرد صقل الموهبة والاستفادة من وقت الفراغ، أو تمهيدا لانطلاق مسيرة الاحتراف لمن هو مؤهل لذلك.
من جهته، أكد المدير العام لشركة “سبورت-ك” ومقرها الوطن العربي، رمزي الكرمي، أن الارتقاء نحو المستوى العالمي في التنظيم والتسويق الرياضي يتطلب هذا النوع من الشراكة مع “تيم تورز دايركت” التي تتصدى لتنظيم كبرى المناسبات في المملكة المتحدة وعلى الصعيد الدولي.
وستنظم “سبورت-ك” سلسلة من البطولات عالية الأهمية تحت اسم “سوبر كاب”، وهي مخصصة لقطاع وفئات الناشئين من 8 إلى 18 عاما، وستقام في عدد من الدول العربية والأوروبية، وتشهد في مراحلها المتقدمة تصفيات نهائية بين الفرق الفائزة، وستقام واحدة من هذه البطولات في الإمارات العربية المتحدة مطلع نيسان (إبريل) المقبل بمشاركة ما يزيد على 20 فريقا من الوطن العربي وأوروبا وأفريقيا.
وقال رمزي الكرمي: “تحظى شركة تيم تورز دايركت بخبرة واسعة، وقامت بتنظيم عدد كبير من البطولات والأحداث الرياضية الضخمة، ولديها فريق متخصص يعمل استنادا للمناهج الاحترافية العالمية، ونحن سعداء بعقد هذه الاتفاقية التي ستسمح بخلق كيان رياضي وتسويقي هو الأضخم على مستوى الشرق الأوسط”.
يشار أخيرا إلى أن أحد أهداف “سبورت-ك” هو التعاون مع الاتحادات العربية الأهلية على اختلاف الألعاب الرياضية لإيفاد المنتخبات الوطنية والعمرية إلى معسكرات تدريبية في أوروبا وأميركا الجنوبية أيضا.
تأسست شركة “سبورت-ك” استنادا للأهداف الكبيرة التي تطلبها مشروع الريادة على مستوى المنطقة العربية والشرق الأوسط، خصوصا وأن هذا المشروع بنيت قواعده المتينة على أساس الاندماج الناجح بين موقع كوورة الإلكتروني الرياضي الأول والأكبر على مستوى الوطن العربي، وشركة أدكور القابضة التي تمتلك أدوات الخبرة والقيادة في التسويق الالكتروني وتصميم الحملات الترويجية واستثمار القوة الكامنة في مواقع التواصل الاجتماعي.
وتعمل تحت مظلة هذه الشراكة الاستثنائية والحيوية شركات رائدة في المجال نفسه، ولا سيما شركة “نت ادفانتج” صاحبة الاختصاص والامتياز في صناعة وتأمين وخدمة الإعلانات الإلكترونية بمختلف مجالاتها الواسعة، وشركة “أيديا” المتخصصة في تصميم وإبداع الحملات الترويجية بما يوفر البيئة المناسبة والقنوات السليمة للاستفادة القصوى من الخدمات الإعلانية المقدمة أصلا، وشركة “سينسيو” التي تمتلك كوادر الخبرة والمعرفة التامة في وسائل الربط والاستفادة الناجعة لجذب اهتمام ملايين المتعاملين مع مواقع التواصل الاجتماعي من الجمهور المستهدف.
وعلى أساس هذه الركائز الأساسية، تمضي “سبورت-ك” بثبات نحو تحقيق الأهداف والغايات التي تأسست لأجلها، ومن أولوياتها امتلاك الكيان الرياضي والتسويقي الأضخم على مستوى المنطقة العربية والشرق الأوسط.

التعليق