"زها الثقافي" يحتفي بعيد الأم والأميرة بسمة تكرم المتميزات والناشطات

تم نشره في الجمعة 22 آذار / مارس 2013. 03:00 صباحاً
  • سمو الأميرة بسمة بنت طلال تكرم الزملية ربى الرياحي-(تصوير: محمد مغايضة)
  • الشاعر والإعلامي زاهي وهبي يقرأ مجموعة من قصائده خلال الحفل
  • فرقة زها الموسيقية تؤدي مجموعة من الأغاني خلال الحفل-(تصوير: محمد مغايضة)

معتصم الرقاد

عمان- احتفى مركز زها الثقافي أول من أمس بمناسبة عيد الأم، وذلك من خلال تكريم عدد من السيدات المتميزات والناشطات اللواتي لهن بصمات واضحة في المجالات التي خضنها في مقر المركز.
الحفل الذي رعته سمو الأميرة بسمة بنت طلال حضرته سيدات وأمهات ناشطات في المجتمع، جرى خلاله تكريم سمو الأميرة عالية الحسين وسمو الأميرة عالية الطباع.
ومن بين المكرمات الزميلة ربى نجيب الرياحي التي انضمت إلى فريق دائرة "حياتنا" في جريدة الغد، وتطل على قرائها أسبوعيا من خلال زاوية "حكاية أمل".
الرياحي التحقت بكادر الغد وهواجس كثيرة كانت تعيش في وجدانها وأفكار كثيرة كانت تدور في رأسها، وهي تحمل مخاوفها وشهادتها الجامعية بتقدير جيد جدا، ووشمها منذ الطفولة كفتاة كفيفة لم تعش حياة طبيعية كباقي أقرانها.
واستطاعت الرياحي عبر "حكاية أمل" الأسبوعية أن تنقل همومها وأفراحها عبر الكلمة إلى القراء الذين ينتظرون مقالتها الأسبوعية بفارغ الصبر.
فكتبت الرياحي عن حياتها منذ أن فقدت البصر في طفولتها، وصولا إلى الفترة الجامعية وما بعدها، وعن الصعوبات التي يتعرض لها الكفيفون في البيت والشارع والمدرسة والجامعة، وكيف أنه لا توجد مرافق وخدمات خاصة بهم، وهي اليوم تسعى، من خلال كتاباتها، إلى أن تصنع فرقا في حياتهم.
إضافة إلى ذلك كتبت الرياحي عن النقاط التي تراها مضيئة في حياتها، والأشخاص الذين أثروا في حياتها، وعن سلوكيات وقيم اجتماعية طبعت المجتمع الأردني، كما ناقشت سلبيات يعاني منها المجتمع أيضا.
وتشعر ربى اليوم بسعادة كبيرة بعد أن أنجزت الكثير من المقالات وضاعف ذلك من ثقتها بنفسها وقدرتها على النجاح، ما جعل الابتسامة غير مفارقة لشفتيها.
كما جرى خلال الحفل تكريم زها منكو التي لها العديد من الإنجازات والمساهمات على مختلف الأصعدة في مجال المرأة، وخاصة فئة ذوي الإعاقة والأيتام.
وكرم المركز في الحفل الذي أقيم في مقره ما يقارب 31 سيدة لهن بصمات واضحة في المجتمع، ومنهن النائب رولى الحروب وهي أستاذة جامعية وعضو جمعية الإعلاميات العربيات ورئيسة هيئة التحرير في جريدة الأنباط وناشطة في العمل الاجتماعي.
وكرم المركز الناشطة في العمل الاجتماعيى خولة إبراهيم العرموطي، الناشطة سهير المقدادي، خولة أبو وندي، القاضية هناء أبو حمدية، دلال خليفات، مها الأشقر، خولة الأطرم، هدى الدباس، فاطمة الشلة، الطبيبة فدوى الجاسر، الملازم الأول الممرضة رولا محمد العمرو، الناشطة رانيا الزريقي، المتطوعة في مركز الحسين لمرضى السرطان سهى الزغبي، نجوى الزهار، المذيعة في التلفزيون الأردني إيمان ناجيا، المهندسة ميسون دروزة، سمر أحمد الحياري، المهندسة غادة سلمان، المحامية ميسون قارة، الناشطة في خدمة المجتمع منى صباغ، النائب نعايم العجارمة، النائب فاتن الخليفات، النائب نجاح العزة، النائب شاهة العمارين والدكتورة نجوى محمد خير ورنا الترك.
وتضمن الحفل عرضا فنيا موسيقيا قدمته فرقة زها الموسيقية بقيادة المايسترو روان علي.
ومن بين الأغاني التي قدمتها الفرقة؛ كل سنة وأنت طيبة يا مامتي، وست الحبايب، وأحلى هدية، صباح الخير يا مولاتي، أمي الحبيبة، أحن إلى خبز أمي ويامو.
وتضمن الحفل فقرة شعرية تغنت بالأم وتضحياتها قدمها الإعلامي والشاعر زاهي وهبة.
وتخلل الحفل عرض أزياء للمصممة الأردنية آيات الزعبي، التي دمجت في أزيائها ما بين الحداثة والتراث.
يذكر أن "زها الثقافي" هو من المراكز الثقافية والاجتماعية وأبرزها في مجال رعاية وتوجيه المهارات الإبداعية وتطويرها، حيث يقوم المركز بتقديم المعلومات والتحفيز على الابتكار للفئة العمرية (3-17) ليبحثوا عن ذواتهم ويصقلوا شخصياتهم، ويكتشفوا قدراتهم ويعززوا إبداعاتهم، وذلك من خلال تقديم البيئة التفاعلية المناسبة لهم.

motasem.alraqqad@alghad.jo

التعليق